فنادق دبي تتعزز بخدمات الرعاية الصحية

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

 إمارة دبي التي عودت العالم على كل ما هو جميل واحترافي، دمجت بين الفخامة والصحة، حيث تعززت الفنادق في دبي بخدمات الرعاية الصحية، حيث تم فتح عيادة صحية في فندق أتلانتس بجزيرة النخلة بدبي، وهي عيادة سيليا استثيك كلينيك التي تقدم التجربة الأولى والفريدة بمفهوم العيادات التجميلية.

يقول محمد قصقوص، المدير التنفيذي لعيادة سيليا اسثتيك كلينيك بأن العيادة تعتمد فلسفة تضمن للجميع الاستفادة من خدماتها وعيش تجربة الفخامة بغض النظر عن ميزانيتهم. حيث تتخصص بالخدمات التجميلية غير الجراحية على اختلاف أنواعها وتقدم أيضاً خدمات التنحيف غير الجراحي كحقن تذويب الدهون، أو بأجهزة تجميد وتكسير الدهون. 

أما عن الجديد الذي تقدمه عيادة سيليا وغير المتواجد في السوق فقد أخبرتنا الدكتورة حفصة الحمداني، المديرة الطبية لعيادة سيليا اسثتيك كلينيك بأنّ العيادة تحاول إضفاء مفهوم جديد على الخدمات المقدمة، فمثلاً فيما يخص خدمة الفيتامينات الوريدية، تقدمها العيادة على كرسي مساج يمكن للمريض الحصول فيه على خمسة إعدادات مختلفة، من اليوغا إلى الاسترخاء فوضع عدم الجاذبية، وغيرها من الأوضاع، بالإضافة إلى تقنية الواقع الافتراضي المعزز، مما يسمح للمريض بخوض تجربة رائعة من مشاهدة الأفلام بالأبعاد الثلاثية، إلى تصفح وسائل التواصل الاجتماعي، أو الاستمتاع بألعاب الواقع، كل ذلك أثناء مرور المحلول الوريدي، ودون أن تؤثّر كل هذه الخدمات على تسعيرة العلاج، فهي من خدمات القيمة المضافة على الخدمة الرئيسية، والتي يحصل عليها المريض مجاناً.

أما عن الكادر المختص في عيادة سيليا فهو الأميز من حيث الخبرة الطويلة والنتائج المبهرة فيما يقومون به، ولكم المساحة كاملة في أن تتابعوا نتائج الإجراءات التجميلية التي يقوم بها الفريق لتجدوا جمال النتائج، والتي تنعكس بشكل إيجابي على تقييم عملاء العيادة، سواء تقييمات غوغل، أو ذلك لأنها تؤمن بأن الجمال الداخلي يكتمل مع نظيره الخارجي فدمجت بين الخدمات التجميلية المتطورة مع متطلبات الفخامة في العصر الحالي الذي نعيش فيه.

طباعة Email