800 مشارك من 51 دولة في مؤتمر دبي الدولي للتأمين بالمركز المالي العالمي

عارف أميري متحدثاً خلال المؤتمر | من المصدر

ت + ت - الحجم الطبيعي

استضاف مركز دبي المالي العالمي، مؤتمر دبي الدولي للتأمين بالشراكة مع «جلوبال ري إنشورنس»، وذلك بحضور 800 مشارك من 51 دولة، ما يجعله أكبر حدث يستضيفه المركز المالي بحضور شخصي منذ بدء تفشي الجائحة، ويبشر ذلك بعودة نشاط الأعمال إلى سابق عهده.

واختتم المؤتمر فعالياته أمس في فندق ريتز كارلتون مركز دبي المالي العالمي بمشاركة نخبة من قادة قطاع التأمين، وخبراء إعادة التأمين، وشركات التكنولوجيا المالية الناشئة، ورواد تكنولوجيا التأمين، حيث ناقشوا الفرص التي من شأنها المساهمة في استشراف مستقبل القطاع.

وركز قادة قطاع التأمين على محفزات نمو أنشطة التأمين مع استضافة جلسات عدة تغطي موضوعات الابتكار، والرقمنة، والمواهب. وناقش المؤتمر أيضاً معايير البيئة، الحوكمة، والمسؤولية الاجتماعية للشركات، وإمكانات الذكاء الاصطناعي والبيانات، ودورها في زيادة الطلب على المواهب في هذا القطاع الذي أبدى خلال العامين الماضيين مرونة كبيرة أكدت أهميته في مواجهة الظروف الصعبة.

وقال عارف أميري، الرئيس التنفيذي لسلطة مركز دبي المالي العالمي: أسعدتنا استضافة مؤتمر دبي الدولي للتأمين بالتعاون مع «جلوبال ري إنشورنس»، وأشكرهم على تنظيم أجندته الغنية بالموضوعات المهمة للقطاع. وينسجم هذا الحدث مع التزامنا بترسيخ المكانة المحورية لمركز دبي المالي العالمي في قطاع التأمين وإعادة التأمين بالمنطقة، وتعزيز سمعتنا كمركز مالي عالمي رائد في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا.

وأضاف أميري: سيواصل مركز دبي المالي العالمي التعاون مع شركات التأمين وإعادة التأمين لصياغة مستقبل التأمين. ونرتكز في ذلك على دعم عملائنا الذين أسهموا بشكل كبير في نمو قطاع التأمين خلال 2021، حيث وصل إجمالي أقساط التأمين المكتتبة في مركز دبي المالي العالمي إلى 1.8 مليار دولار.

وركز مؤتمر دبي الدولي للتأمين، منذ إطلاقه في عام 2017، على جمع كبار مسؤولي قطاع التأمين تحت سقف واحد للتباحث بشأن فرص مزاولة الأعمال، والتعاون مع شركات الوساطة والتأمين وإعادة التأمين، ووفر الحدث أيضاً منصة متميزة لشركات الوساطة والتنازل وإعادة التأمين للقاء العملاء الحاليين وتطوير أعمال وشراكات جديدة.

طباعة Email