شراكة بين «ماير» و«أدماريس» للتوسع في العقارات العائمة بالإمارات والمنطقة

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت مجموعة ماير، ائتلاف متخصص يضم ثلاثة أحواض لبناء السفن في أوروبا، عن شراكة مع أدماريس، الشركة المتخصصة في مجال العقارات البديلة والمنشآت العامة، عن تطوير مشروع مشترك «ماير للحلول العائمة»، الذي يعنى بتطوير وبناء عقارات عائمة عالية الجودة، مقره الرئيسي في توركو، فنلندا، مع تواجد فروع للشركة في كل من الإمارات وإيطاليا.

وعن الشراكة قال كاج كاسين، الرئيس التنفيذي في ماير للحلول العائمة: «تدرك مجموعة ماير الإمكانات الكبيرة التي ينطوي عليها قطاع الحلول العائمة، لذا جاءت فكرة التعاون مع شركة أدماريس كونها شركة رائدة في هذا القطاع المتنامي». وأضاف: «يجمع المشروع الجديد نقاط القوة في كلتا الشركتين لا سيما مع توجه أدماريس للقيام بشراكة استراتيجية تهدف إلى تعزيز قدرات وإمكانات الشركة. وأنا على ثقة أن هذا التعاون سيعزز من قدرتنا التنافسية على المشاريع الضخمة العائمة. فقطاع الإنشاءات التقليدي يتبنى التكنولوجيا بشكل بطيء، لذلك سيمتلك المشروع خبرات مشتركة غير مسبوقة في مجال تطوير وتصنيع الحلول العائمة».

بدوره قال برنارد ماير، رئيس مجلس إدارة مجموعة ماير: «يسرنا في المجموعة الدخول في مجالات جديدة واستخدام خبرتنا الفريدة في خلق حلول عائمة للقطاع العقاري والسياحي وقطاع البنية التحتية. وتعد ماير للحلول العائمة إضافة كبيرة للمجموعة بظل وجود شريك فاعل مثل أدماريس يمتلك خبرات كبيرة في هذا المجال».

ومن المتوقع أن يشهد قطاع المنشآت العامة نمواً كبيراً، كونه يتيح فرصاً جديدة لتطوير العقارات بجودة عالية وفي مواقع استراتيجية. وقد أصبح البناء على الماء يحمل قيمة أكثر من امتلاك واجهات مائية فقط. وستتيح الأساليب المتطورة التي تنتهجها الشركة الجديدة من تسريع عملية التسليم وتقليل التأثيرات البيئة كون مواقع البناء التقليدية يتم تجنبها بالكامل.

كما ستشمل عمليات الشركة الجديدة أسواق الشرق الأوسط، الذي من المتوقع أن يكون يشهد نمواً متزايداً في الطلب على المنشآت العائمة. وستحرص ماير للحلول العائمة التي تتواجد حالياً في المنطقة عبر مكتبها في دبي، من التوسع للدول المجاورة في المستقبل القريب، لا سيما كونها تتولى حالياً العديد من المشاريع الواعدة في المملكة العربية السعودية.

وبموجب هذه الشراكة ستستفيد ماير للحلول العائمة من المنتجات والخدمات التي توفرها أدماريس، التي سبق وأن قامت بعدة مشاريع لافتة مثل توسعة تراس برج العرب الذي بات صرحاً عمرانياً وسياحياً فريداً، وبفضل استثماراتها الكبيرة في مجال البحث والتطوير وخبرتها الرائدة في الحلول العائمة، تستطيع الشركة الجديدة تقديم حلول تلبي حاجة السوق.

تعزز مجموعة ماير مساعيها في مواجهة التغير المناخي وتشمل خطتها تطوير السفن السياحية محايد مناخياً بحلول عام 2025، على أن تقوم ببناء سفن محايد للكربون بحلول 2030. وستنتهج ماير للحلول العائمة النهج ذاته حيث تعتبر متطلبات الاستدامة من قيم الشركة الأساسية.

وبحسب كاسين يتم وضع الحلول العقارية العائمة وفقاً للمعايير فهي ليس سفناً بحرية تحتاج إلى الطاقة. لذلك هناك إمكانات كبيرة في الدخول في حلول محايدة للطاقة بالكامل، حيث يتم توليد الكهرباء بواسطة الطاقة الشمسية وتستخدم المضخات الحرارية الماء لضمان التدفئة شتاءً والتبريد خلال فصل الصيف.

تم تصميم دورة الحياة الكاملة لمنتجات الشركة بالاستناد إلى مبدأ تقليص الأثر البيئي. وتم تصميم المنشآت فوق الماء باستخدام مواد مستدامة يتم تصنيعها في مرافق تخضع للرقابة. وبحسب الدراسات سيسهم ذلك في تخفيض الهدر بنسبة تزيد على 70 % وسيوفر فوائد كبيرة من حيث التكلفة بالإضافة إلى الاستدامة مقارنة بالأبنية التقليدية.

طباعة Email