مذكرة تفاهم لتوسيع نطاق التعاون بين غرفتي تجارة دبي ولاتسيو الإيطالية

ت + ت - الحجم الطبيعي

وقع حمد بوعميم، مدير عام غرف دبي ولورنزو تاغليافانتي، رئيس غرفة التجارة في روما مذكرة تفاهم بهدف خلق منصة مستقرة لتبادل الفرص وتقاسم البرامج والمبادرات الاقتصادية والتجارية الثنائية.

حضر حفل التوقيع، الذي أقيم في غرفة تجارة دبي، نيكولا زينغاريتي، رئيس إقليم لاتسيو. وجوزيبي فينوشيارو، القنصل العام لإيطاليا في دبي، وباولو أورنيلي، الوزير الإقليمي للتنمية الاقتصادية والتجارة والحرف والبحوث الجامعية والمشاريع الناشئة والابتكار في إقليم لاتسيو، وكويرينو بريجانتي، مدير أنشطة إقليم لاتسيو في إكسبو، وأنجيلو كاميلي، رئيس شركة «أون اندوستريا»، ونيكولا تاسكو، رئيس شركة لاتسيو إينوفا.

وقال نيكولا زينغاريتي: تعتبر الاتفاقية خطوة استراتيجية في توطيد العلاقات بين إيطاليا والإمارات، لتعزيز وتسهيل التعاون الفعّال فيما يتعلق بالأنشطة التجارية والاقتصادية والاستثمارية. ولاتسيو هي واحدة من أكبر الأقاليم الإيطالية لقدرتها الإنتاجية والسياحية، معدل الابتكار العالي. ونعتقد أنه يمكننا تعزيز هذه الموارد العظيمة من خلال علاقة وطيدة من التبادلات مع الإمارات، والتي تمثل اليوم بالفعل نقطة مرجعية مهمة لاقتصادنا.

وأكد حمد بوعميم أن مذكرة التفاهم تعزز الروابط الاقتصادية المتينة بين دبي وإيطاليا وخصوصاً إقليم لاتسيو، معتبراً أن الشراكات الاقتصادية والتعاون الاستثماري هو الطريق الأمثل نحو التنمية المستدامة الشاملة العابرة للحدود. ولفت بوعميم إلى أن إيطاليا احتلت المرتبة 11 على قائمة الشركاء التجاريين لدبي، حيث بلغ التبادل التجاري غير النفطي بين الجانبين خلال النصف الأول من العام 2021 حوالي 15.8 مليار درهم، مشيراً إلى أن مذكرة التفاهم تفتح آفاقاً جديدة في إيطاليا للشركات العاملة في دبي، وتعزز الشراكات الاستثمارية في قطاعات متنوعة، مجدداً التزام غرفة تجارة دبي الدائم بتسهيل توسع الشركات إلى الأسواق المجزية، واستقطاب الاستثمارات النوعية إلى دبي. وجاء توقيع مذكرة التفاهم كجزء من مهمة زينغاريتي ووفد إقليم لاتسيو لمد جسور التواصل بين لاتسيو ودول الخليج.

وبين عامي 2019 و2020، نما التبادل التجاري بين الإمارات ولاتسيو بنسبة 6%، ولا سيما في مجالات السياحة، والأمن السيبراني، والفضاء، والابتكار التكنولوجي، وتبادل طلاب الجامعات في الأنشطة البحثية.

طباعة Email