«بنك أبوظبي الأول» و «بنك أبوظبي التجاري» ينفيان الاندماج

ت + ت - الحجم الطبيعي

نفى «بنك أبوظبي الأول» و«بنك أبوظبي التجاري» ما نشر حول عملية اندماج محتملة بين البنكين.

وقال بنك أبوظبي الأول في إفصاح رسمي لسوق أبوظبي للأوراق المالية: "على الرغم من أن البنك لا يعلق علي شائعات السوق إلا أننا نرفض التقرير الإعلامي الأخير الصادر عن قناة العربية والذي يتحدث عن عملية اندماج محتملة بين أبوظبي الأول وأبوظبي التجاري".

وأكد البنك أنه لم يدخل في أي نقاش مع أي مؤسسة مالية محلية للقيام بأية عملية اندماج، موضحاً أن أي إشاعة عكس ذلك لا أساس لها من الصحة وخاطئة، إذ تنصب جهود البنك حالياً على تحقيق طموحاتنا الاستراتيجية طويلة المدى وتحقيق أفضل قيمة لمساهمينا وعملائنا.

وفي إفصاح أخر منفصل لبنك أبوظبي التجاري قال: "تعليقاً على الخبر المغلوط الذي تم نشره في العربية نت أمس الثلاثاء، نؤكد أن هذا الخبر عار من الصحة ولا يستند إلى أي أساس، وننفي بشكل قطعي وجود أي محادثات مع بنك أبوظبي الأول بخصوص أي اندماج محتمل".

وأكد «أبوظبي التجاري» أنه تماشياً مع أفضل ممارسات الحوكمة والشفافية فإنه ملتزم بأقصى درجات الإفصاح وبتلبية كافة المتطلبات التنظيمية مؤكداً الاستمرار في الاستراتيجية الخمسية حسب المعلن سابقاً.

وكانت «العربية نت» كشفت أمس عن اقتراب بنكا أبوظبي الأول وأبوظبي التجاري الإماراتيان من وضع اللمسات النهائية على عملية اندماج محتمل تستهدف على نطاق واسع تآزرا للعمليات في أكبر بنكين بالعاصمة بحسب ما ذكرته ثلاثة مصادر على اطلاع بالأمر.

طباعة Email