«فيناسترا» تطلق النسخة الرابعة من ماراثون البرمجة العالمي «هاكاثون»

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت «فيناسترا» عن فتح باب التسجيل في النسخة الرابعة من ماراثون البرمجة العالمي (هاكاثون). وعلى غرار نجاحها في تنظيم النسخ السابقة من هذا الحدث الذي يهدف إلى إعادة تعريف مفهوم الخدمات المالية من أجل المصلحة العامة وبناء مستقبل التكنولوجيا المالية غير المتحيزة، يُقام «هاكاثون» هذا العام بالتزامن مع اليوم العالمي للمرأة، وهو ما يلهم قطاع التكنولوجيا المالية ليكون أكثر انفتاحاً وقبولاً للجميع.

ويشجّع هاكاثون هذا العام المشاركين على تقديم أفكار إبداعية تتخطى نطاق المفهوم التقليدي لنظام التقنيات المالية العالمي، والتركيز على الاستدامة والشمول المالي والتمكين. وبإمكان جميع الراغبين بالمشاركة تقديم مشاريعهم في إطار ثلاثة محاور رئيسية:

• التمويل المستدام والشمول المالي: الشمول المالي وتعليم المبادئ الأساسية للتعاملات المالية، والتمويل المستدام والأخضر، والاقتصاد الدائري، والتنوع، والإنصاف والشمول، وأهداف التنمية المستدامة

• التمويل المُضمّن: وهو نقل إمكانية تقديم الخدمات المالية إلى القطاعات الأخرى من خلال «الخدمات المصرفية كخدمة» (BaaS)

• التمويل اللامركزي (DeFi): الأصول الرقمية، وعملات البنوك المركزية الرقمية، والتمويل اللامركزي (DeFi)، والعملات الرقمية المشفرة، والرموز غير القابلة للاستبدال (NFTs)، والميتافيرس و«الويب3» (Web3)

وقالت شيرين بن زايد، رئيس قسم الابتكار في «فيناسترا»، «يُعدّ هذا أكثر من مجرد هاكاثون عادي، إنه بمثابة قوة دافعة لترسيخ مفهوم ودور التقنيات المالية، فنحن نسعى إلى خلق عالم من الاستدامة المالية والشمول والاستقلالية، كما أننا ندعو شركات التكنولوجيا المالية والبنوك والطلاب وغيرهم لمشاركة أفكارهم المبتكرة.

وبالطبع، فإن هذا الحدث مفتوح للجميع، وليس من الضروري على الإطلاق أن تكون خبيراً في مجال التقنية المالية.

إنني على يقين بأن لكل شخص دور يلعبه في تشكيل ملامح مستقبل الخدمات المالية. ومن دواعي سروري أن يتزامن وقت إطلاق هذا الهاكاثون مع اليوم العالمي للمرأة، لأنه يؤكد التزامنا بضرورة تمكين وإلهام النساء والفتيات في مجال العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات، وهو ما يسهم في كسر التحيز وضمان تحقيق المساواة وتكافؤ الفرص للجميع».

طباعة Email