1853 مواطناً يعملون في «الاتحاد للطيران»

ت + ت - الحجم الطبيعي

كشفت «الاتحاد للطيران» عن أن عدد الموظفين الإماراتيين العاملين في المجموعة يصل إلى 1853 موظفاً يعملون في مختلف قطاعات المجموعة وذلك حتى نهاية العام الماضي 2021.

وأوضحت الاتحاد، في تقرير حديث أمس، أن إجمالي عدد الموظفين في المجموعة يبلغ 12.533 ألف موظف موزعين على 140 جنسية، منهم 6405 موظفين في العمليات التشغيلية و2161 موظفاً في طواقم الضيافة و1390 موظفاً في الشؤون الهندسية و1241 طياراً و565 موظفاً في الشؤون التجارية، إضافة إلى 771 وظيفة أخرى تشمل الموارد البشرية والتطوير التنظيمي وإدارة الأصول وخدمات الدعم للمجموعة والشؤون القانونية والحكومية.

وذكرت الناقلة أنها خدمت 71 وجهة للمسافرين والشحن على امتداد 47 دولة بنهاية العام الماضي، مشيرة إلى أن أسطولها يعد واحداً من أحدث أساطيل الطائرات في العالم حيث تشغل 67 طائرة وذلك بعد أن قررت إيقاف جزء من أسطولها خلال الجائحة.

وأوضحت أن طراز بوينغ 787 دريملاينر يظل العمود الفقري لأسطول الشركة، حيث يعد واحداً من أكثر طرازات الطائرات ترشيداً للوقود إذا تمتلك الشركة 39 طائرة من هذا النوع إضافة إلى 8 طائرات من طراز بوينغ 777 و5 طائرات للشحن من طراز بوينغ 777 و15 طائرة من طراز إيرباص A320.

وأشارت إلى أن شركتها التابعة «الاتحاد للشحن» باتت لاعباً رئيسياً حيث توفر مجموعة واسعة من خدمات ومنتجات الشحن والخدمات اللوجستية على امتداد شبكة وجهات الشركة العالمية، وتخدم مسارات التجارة في الشرق الأوسط وأوروبا وأمريكا الشمالية مستخدمة مزيجاً من طائرات الركاب يكملها أسطول مخصص للشحن مكون من خمس طائرات.

 

طباعة Email