لجنة تمويل المشاريع في «رُوّاد» تدرس طلبات جديدة وتوجه بتوفير منافذ بيع لمشاريع الطلبة

ت + ت - الحجم الطبيعي

ناقشت مؤسسة الشارقة لدعم المشاريع الريادية «رُوّاد» التابعة لدائرة التنمية الاقتصادية بالشارقة، مجموعة جديدة من طلبات التمويل المقدمة من عدد من المشاريع الصغيرة والمتوسطة في الشارقة. جاء ذلك خلال الاجتماع الثامن للجنة تمويل المشاريع التابعة للمؤسسة، والثاني لها خلال 2022، والذي عقد بمقر دائرة التنمية الاقتصادية بالشارقة وبرئاسة حمد علي المحمود مدير مؤسسة «روّاد».

حضر الاجتماع الأعضاء فيصل المدفع، وسعيد السويدي، والدكتور مدثر عبد الله، وفهد الخميري، ونورا الزرعوني، فيما حضره من اللجنة الفنية لتمويل المشاريع فاطمة حسن آل علي رئيس اللجنة الفنية مدير إدارة دعم وتمويل المشاريع، إلى جانب عضو اللجنة حمدة محمد الحمادي إداري أول تمويل.

وأشار حمد علي المحمود مدير المؤسسة، إلى أن طلبات التمويل المعروضة على طاولة النقاش في الاجتماع شملت مجالات خدمية وأخرى تجارية، واتخذت القرارات اللازمة بشأنها على ضوء مدى تلبيتها ومطابقتها للمواصفات والمعايير والشروط المعتمدة لدى المؤسسة للموافقة على تمويلها.

ومن ذلك قدرة المشروع المتقدم للتمويل على توفير قيمة مضافة وجديدة للسوق، وأيضاً فرص نجاح المشروع في التعامل مع المنافسين الحاليين العاملين في نفس النشاط، فضلاً عن مدى امتلاك صاحب أو صاحبة المشروع المتقدم بطلب التمويل للخبرة اللازمة والتفرغ الكافي لإطلاق المشروع وإدارته، بالإضافة إلى أهمية انخفاض مخاطر المشروع ومناسبة تكاليفه للإيرادات والعوائد المتوقع تحقيقها.

وأوضح المحمود أن اللجنة وافقت على طلب أحد المشاريع المتقدمة للتمويل ضمن برنامج تمويل الأصول، وسيعمل المشروع في مجال خدمات اللياقة الصحية من خلال توفير بيئة متكاملة ذات مواصفات متقدمة لممارسة التمارين والألعاب الرياضية، وبإدارة ذات خبرة في هذا المجال، وبقيمة تمويل بلغت 300 ألف درهم.

كما ناقشت اللجنة خلال الاجتماع مجموعة أخرى من المحاور واتخذت القرارات اللازمة بشأنها، كما وجهت نحو تكثيف الجهود لتشجيع رواد الأعمال الواعدين من طلبة المدارس والجامعات من خلال توفير منافذ بيع لمنتجات وعرض خدماتهم المبتكرة وبالتعاون مع الشركاء الاستراتيجيين للمؤسسة، بهدف تحفيزهم للاستمرار في تطوير أفكارهم التجارية وتوسيع فرص ومجالات الترويج لها وصولاً إلى انطلاقها كمشاريع ناجحة في المستقبل.

وبلغ إجمالي مبالغ التمويل المعتمدة حتى نهاية فبراير 33 مليون درهم، منها 14.4 مليون درهم بتمويل مباشر من المؤسسة، 18.6 مليون درهم بتمويل غير مباشر من خلال مصرف الشارقة الإسلامي، فيما وصل العدد التراكمي لإجمالي المشاريع الممولة فعلياً حتى تاريخه 73 مشروعاً.

طباعة Email