تستقبل مجلس الشيوخ الاقتصادي الأوروبي

«دافز» تبحث التعاون المستقبلي والفرص الاستثمارية مع أوروبا

محمد الزرعوني ووالتر دورنج خلال اللقاء في المنطقة الحرة بمطار دبي | البيان

ت + ت - الحجم الطبيعي

استقبل الدكتور محمد الزرعوني، الرئيس التنفيذي لسلطة دبي للمناطق الاقتصادية المتكاملة (دييز)، وفداً رفيع المستوى من مجلس الشيوخ الاقتصادي الأوروبي برئاسة الدكتور والتر دورنج، رئيس المجلس، وزير الاقتصاد السابق لولاية بادن فورتمبورغ ألمانيا، لبحث مجالات التعاون المستقبلية والتعرف على الفرص الاستثمارية التي توفرها المنطقة الحرة بمطار دبي (دافز). وتضمن الاجتماع حضور آمنة لوتاه مدير عام المنطقة الحرة بمطار دبي وديتير هارث، القنصل العام لمجلس الشيوخ الاقتصادي، بالإضافة إلى نخبة من الشركات الأوروبية ذات الصناعات المبتكرة.

وقال محمد الزرعوني الرئيس التنفيذي لسلطة دبي للمناطق الاقتصادية المتكاملة: «تتيح دييز من خلال المنطقة الحرة بمطار دبي وواحة دبي للسيليكون ودبي كوميرسيتي، فرصاً استثمارية هائلة، بفضل ما تمتلكه المناطق الحرة الثلاث من بنى تحتية عالمية المستوى، مدعومة بمنظومة متطورة ومتكاملة متعددة الوسائط وشبكة شركاء واسعة النطاق في جميع أنحاء العالم، إلى جانب محفظة شاملة من الحلول المبتكرة والتسهيلات التي تتيح امتيازات ضريبية ومزايا استثمارية تنافسية تجعل من مناطقنا الحرة وجهة إقليمية وعالمية في مجال الاستثمار بكل أنواعه وأشكاله».

وأضاف الزرعوني: «تعتبر المناطق الحرة الثلاث مركزاً استراتيجياً للأعمال والاستثمار كونها تحتضن مجموعة متنوعة من الشركات العالمية متعددة الجنسيات، والشركات الصغيرة والمتوسطة، يتجاوز عددها حالياً 5 آلاف شركة. إذ تعمل دييز على ترجمة رؤية القيادة الرشيدة لإمارة دبي والرامية إلى خلق سوق اقتصادية تتسم بتنوع وتعدد مجالات الاستثمار وسهولة ممارسة الأعمال، بما يعزز من القدرة التنافسية للإمارة في كل القطاعات الاقتصادية. إن زيارة مجلس الشيوخ الاقتصادي جاءت لتؤكد ثقة مجتمع الأعمال بالمناطق الاقتصادية التابعة لـ «دييز»، وذلك نظراً لتاريخها وقصص نجاحها في تأسيس ودعم نمو الأعمال واستدامتها. إن هذه الزيارة أثمرت نتائج إيجابية على صعيد تعزيز العلاقات الاقتصادية والاستثمارية المتبادلة مع الشركاء في الأسواق الأوروبية».

 

رؤى واستراتيجيات

 

وأعرب وفد مجلس الشيوخ الاقتصادي الأوروبي، عن تقديره وسعادته بتلك الزيارة، حيث أشاد الدكتور والتر دورنج، بالمكانة التي وصلت إليها دولة الإمارات ودبي تحديداً على الصعيد العالمي كأفضل بيئة جاذبة للاستثمار الأجنبي المباشر، بفضل رؤى واستراتيجيات قيادة الإمارات الطموحة، والتي تتبنى الابتكار والتطوير في كل نواحي الحياة داخل الدولة، لترتقي بمستوى الخدمات المقدمة.

وأجرى الوفد جولة بالمنطقة الحرة بمطار دبي للتعرف على البيئة الاقتصادية الحيوية التي تحتضنها والمنظومة المتكاملة من المرافق والحوافز الاستثمارية والضريبية ومنصات دعم الأعمال عالمية المستوى، والتي أسهمت خلال أكثر من ربع قرن من الزمن في ترسيخ سمعة «دافز» بوصفها واحدة من أنجح المناطق الحرة على مستوى الدولة والمنطقة، وتعتبر مثالاً في تطوير المناطق الاقتصادية الحرة عالمياً. إذ تعرف الوفد على آليات العمل والمزايا التي تتيحها لتسهيل ممارسة الأعمال، وغيرها من المشاريع القائمة في تجارة التجزئة، والتكنولوجيا والتقنيات الحديثة، والصناعات والخدمات اللوجستية والشحن، والخدمات المساندة.

 

نمو قوي

 

من جانبها، قالت آمنة لوتاه مدير عام المنطقة الحرة بمطار دبي: «تتمتع المنطقة الحرة بمطار دبي بعلاقات متميزة مع مختلف الأسواق الأوروبية في ظل اختيار العديد من الشركات الأوروبية للمنطقة الحرة لتكون موطناً لها ولعملياتها الإقليمية، حيث سعينا خلال اللقاء مع وفد مجلس الشيوخ الاقتصادي الأوروبي إلى تسليط الضوء على هذه العلاقات وأفق توسعها لتنعكس بشكلٍ إيجابي على صعيد النمو والاستثمارات».

وأضافت لوتاه: «نجحت المنطقة الحرة بمطار دبي خلال السنوات القليلة الماضية في تحقيق نمو قوي ضمن مختلف مؤشرات الأداء، سواء على صعيد عدد الشركات التي تتخذ من المنطقة الحرة بمطار دبي مقراً لها والتي تجاوزت 2.200 شركة، أو من حيث مساهمة «دافز» في إجمالي تجارة المناطق الحرة على مستوى الدولة وإمارة دبي. وباعتبار أن الأسواق الأوروبية من بين الأبرز التي تركز عليها الخطط والبرامج التسويقية للمنطقة الحرة لتعزيز نسبة الشركات ضمن المنطقة الحرة، والتي تصل حالياً إلى نحو 28%، عملنا خلال اللقاء على إبراز كيف يمكن للشركات الأوروبية الاستفادة من النمو الذي تشهده المنطقة الحرة خلال المرحلة المقبلة، والمزايا التي توفرها إمارة دبي بشكلٍ عام».

يذكر أن دبي للمناطق الاقتصادية المتكاملة (DIEZ) تأسست في عام 2021 كجهة داعمة وممكنة لثلاث مناطق حرة رائدة في دبي، وهي «المنطقة الحرة بمطار دبي» و«واحة دبي للسيليكون» و«دبي كوميرسيتي»، وتهدف إلى تحقيق التكامل بين المناطق الاقتصادية، وتعزيز دورها في دعم الاقتصاد وبناء منظومة اقتصادية تخدم كل القطاعات الاستراتيجية، وتعزيز القدرة التنافسية. حيث تحتضن «دييز» أكثر من 5000 شركة، منها شركات رائدة تعمل في أكثر من 20 قطاعاً اقتصادياً حيوياً، وتضم 30 ألف موظف من مختلف أنحاء العالم.

طباعة Email