تنجح في توسيع قاعدة العملاء بنسبة 30% خلال عام 2021

60 % زيادة سنوية في نشاط أعمال «طلبات الإمارات»

ت + ت - الحجم الطبيعي

كشفت «طلبات»، منصة توصيل الطعام والتجارة الإلكترونية السريعة الرائدة في الإمارات، عن تقرير الأداء التجاري والمسؤولية المجتمعية والذي عكس نمواً بنسبة 60% في عدد الطلبات في جميع أعمال الشركة والتي تشمل الطعام والبقالة وغيرها من القطاعات غير الغذائية، بالإضافة إلى توسيع قاعدة عملائها بنسبة 30% مع أكثر من مليوني عملية تحميل للتطبيق الجديد في عام 2021.

وتنشط «طلبات» اليوم في جميع أنحاء الإمارات، وتعمل منصتها مع أكثر من 17 ألف مطعم شريك مزود بحلول تقنية فعالة ومتطورة لزيادة وصولهم إلى العملاء عبر الإنترنت، كما أنها تزودهم بمجموعة من الأدوات والبيانات اللازمة لتوسيع نطاق أعمالهم والاستفادة من شبكة الخدمات اللوجستية والخبرة الواسعة التي تمتلكها الشركة بالقطاع. وكانت «طلبات الإمارات» أولى منصات خدمات التوصيل الإلكترونية تقوم بتوسيع نشاطها ليشمل مدينة زايد في منطقة الظفرة بأبوظبي خلال النصف الأول من عام 2021.

التجارة الإلكترونية

وشهد نشاط الشركة التجاري في عام 2021 نمواً مدفوعاً بزيادة بنسبة تتجاوز 100% في عدد الطلبات على غير الطعام؛ حيث سجلت «طلبات مارت»، مفهوم التجارة الإلكترونية السريعة والمتاجر الافتراضية لـ«طلبات»، نمواً يزيد على 70%، بالإضافة إلى توفير الخدمة في الإمارات السبع من خلال أكثر من 25 متجراً في مواقع استراتيجية لتلبية الطلب المتزايد.

وتعليقاً على هذا الموضوع، قالت تاتيانا رحال، المدير العام لدى «طلبات الإمارات»: نحن سعداء بتوسيع نشاط وحضور «طلبات» في الإمارات. ومن مكانتنا كشركة تعتمد على أحدث التقنيات في القطاع، تلعب البيانات دوراً حيوياً في تحقيق النمو وتوجيه جهودنا لتحسين خدماتنا وتلبية احتياجات السوق لتوفير القيمة والراحة للشركاء والعملاء عبر عملياتنا وعلى جميع المستويات. ولطالما ركزت طلبات جهودها على دعم الشركات الصغيرة والمتوسطة عبر شراكات استراتيجية مع دوائر التنمية الاقتصادية في كُلٍّ من دبي ورأس الخيمة وأم القيوين. ونتطلع إلى مواصلة العمل في هذا المسار كجزءٍ من جهودنا لتمكين أصحاب الشركات في الإمارات.

مسؤولية مؤسسية

ونفخر بالنمو الكبير الذي سجلته «طلبات الإمارات» في عام 2021، ويترافق هذا النمو بزيادة حجم المسؤولية المؤسسية تجاه المجتمعات التي نعيش فيها، بالإضافة إلى تعزيز أسطولنا من سائقي التوصيل الذين نوليهم أهمية قصوى في جميع جوانب أعمالنا. كما يسرني أن أشهد الجهود الإنسانية التي يمكننا تقديمها من خلال المنصة، مما يسمح للعملاء مشاركة تقديرهم لسائقي التوصيل من خلال تقديم الإكراميات والتبرّع لمساعدة المجتمعات المحتاجة في الإمارات والعالم.

وأضافت: «ننظر بإيجابية إلى سوق العمل في دولة الإمارات خلال عام 2022 حيث تطلق الدولة، بدعم قيادتها الحكيمة، مشاريع عديدة في قطاعات مختلفة. ونفتخر بمشاركتنا كمزود رسمي لخدمة توصيل الطعام في إكسبو 2020 دبي وأن نكون جزءاً من هذا الحدث العالمي، ونتطلع للتعاون مع جهات متنوعة من القطاع العام والخاص وإطلاق مشاريع جديدة والمشاركة في مسيرة نجاح دولة الإمارات التي تواظب على تعزيز مكانتها على الخريطة العالمية».

كما عززت «طلبات الإمارات» من جهود المسؤولية المؤسسية في عام 2021 انطلاقاً من إدراكها لأهمية رد الجميل للمجتمعات التي تعمل بها، وهو جزء أساسي من القيم التي تتبعها الشركة مع استمرار توسيع حضورها ونمو أعمالها.

تبرعات التطبيق

وأعلنت الشركة عن تبرع عملائها بمبلغ 2,450,573 درهماً إماراتياً من خلال التطبيق، أي ما يعادل 564,718 وجبة في عام 2021 بالتعاون مع هيئات إنسانية محلية ودولية بارزة، بما فيها الهلال الأحمر الإماراتي وبرنامج الغذاء العالمي والمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين وبنك الإمارات للطعام وهيئة دبي للثقافة والفنون.

ملاحظة: تُقدّر طلبات الدور المهم الذي يلعبه سائقو التوصيل وتوليهم أهمية قصوى في جميع جوانب العمل، ولهذا تعدّ الشركة تقريراً سنوياً مخصصاً بسائقي التوصيل يتضمن جميع المبادرات المخصصة لهم في عام 2021 والمتعلقة بالسلامة الطرقية، والصحة والرفاهية، وتجارب سائقي التوصيل، والتمويل المالي ومحو الأمية الرقمية. انقر هنا لتحميل تقرير طلبات الإمارات السنوي عن سائقي التوصيل.

طباعة Email