585 مليون درهم صافي أرباح «تبريد» 2021

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت الشركة الوطنية للتبريد المركزي نتائجها المالية الموحدة للعام 2021، حيث حققت ارتفاعاً في صافي أرباحها إلى 585.2 مليون درهم؛ بزيادة 6% مقارنةً بأدائها في 2020.

وقد أوصى مجلس إدارة تبريد أن يوصى بتوزيع أرباح عن 2021 بقيمة 12 فلساً للسهم الواحد، على أن يتم دفع نسبة 50% منها نقداً والمتبقي من خلال إصدار أسهم منحة إضافية بواقع سهم مقابل كل 40 سهماً مملوكاً. وتأتي هذه التوزيعات تماشياً مع نمو أعمال الشركة والزيادة في الأرباح التي حققتها مع الاحتفاظ بتوافر رأس المال لتنمية أعمال الشركة المستقبلية.

واصلت شركة تبريد تنفيذ خططها طويلة الأجل للنمو المستدام خلال العام 2021، حيث قامت بتوحيد عملياتها والتوسع داخل دولة الإمارات، حيث أضافت توصيلات جديدة من خلال شبكة محطات التبريد في منطقة وسط مدينة دبي، إضافة إلى حصولها على الملكية الكاملة لمحطة التبريد الواقعة في جزيرة الماريه بأبوظبي، والتي تبلغ قدرتها 80,000 طن تبريد من شركة مبادلة للبنية التحتية.

وكشفت تبريد في أبريل عن هويتها المؤسسية الجديدة كلياً في احتفال أُقيم بجوار برج خليفة، صاحبه عرضٌ ضوئيٌ مُبهر على الواجهة الخارجية لبرج خليفة شهده العالم أجمع. وأحرزت الشركة خلال 2021 تقدماً كبيراً في المجالات البيئية وتجسد ذلك في مشاركتها في القمة المناخ COP26 العالمية.

حيث أظهرت دورها الحيوي في الحفاظ على بيئة مستدامة، فضلاً عن إدخال إطار التمويل الأخضر الجديد في عملياتها المالية والذي يضعها في قلب مشاريع البنية التحتية المستدامة الحالية والمستقبلية في المنطقة. 

كما عقدت الشركة نهاية 2021 شراكة إستراتيجية مهمة مع مؤسسة التمويل الدولية.

وتقتضي الشراكة نقل ملكية شركة «تبريد الهند» إلى شركة قابضة جديدة في سنغافورة مملوكة بنسبة 75% لشركة «تبريد» و25% لمؤسسة التمويل الدولية، وتستهدف الاستثمار في مشروعات تصل قيمتها إلى 400 مليون دولار تقريباً خلال السنوات الخمس القادمة. وتسعى الشراكة الجديدة إلى توفير ما يقرب من 100 ألف طن تبريد لخدمة عدد من المشروعات في الهند. 

وقال خالد عبد الله القبيسي، رئيس مجلس إدارة «تبريد»: يعدّ ما حققته الشركة خلال 2021 دليلاً واضحاً على أنها في أيدٍ أمينة وأن صافي أرباح الشركة في ارتفاع مستمر، حيث شهدت متوسط نمو سنوي بمعدل 10% منذ بداية 2017، وذلك يعود إلى تبني الشركة لخطط استثمارية قائمة على إستراتيجيات تثبت أننا على الطريق الصحيح من حيث الاستدامة في عملياتنا التشغيلية وتوقعاتنا المالية. 

وقال خالد المرزوقي، الرئيس التنفيذي لشركة «تبريد»: حظيت شركة «تبريد» في 2021 بمكانة إقليمية وعالمية، ربما أكثر من أي وقت مضى في تاريخها وذلك من خلال الدور الحيوي الذي تلعبه في تحقيق أهدافها البيئية الطموحة للحدّ من الانبعاثات الكربونية. وتتطلع الشركة إلى المستقبل بتفاؤل حقيقي إذ بدأت الخطط الإستراتيجية طويلة الأجل تؤتي ثمارها.

طباعة Email