100 مصنع ومورد يشاركون في ندوة «مواصفة الأغذية المستحدثة»

ت + ت - الحجم الطبيعي

نظمت وزارة الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة ندوة افتراضية بعنوان «المتطلبات والاشتراطات العامة للأغذية المستحدثة». شارك في الندوة نحو 100 شخص من المصنعين والموردين والجمهور العام، وتناولت دور المواصفات في تحقيق التنمية المستدامة، وفي تعزيز قدرة مختلف القطاعات الصناعية على احتضان الابتكار لصنع منتجات المستقبل.

إضافة إلى المساهمة في تحقيق النمو الصناعي الذي تستهدفه الوزارة في عدد من القطاعات، منها الصناعات الاستراتيجية لتعزيز مرونة الاقتصاد والحد من الاعتماد على سلاسل الإمداد العالمية، مثل صناعات الأغذية والمياه والزراعة والرعاية الصحية. 

كما شهدت الندوة عرضاً للمواصفات والمتطلبات الإماراتية التي تشكّل المظلة القانونية الداعمة للاستثمار في مجال الأغذية المستحدثة، خصوصاً على مستوى صناعات المستقبل، والتي تضم صناعات الفضاء والتكنولوجيا الحيوية والتكنولوجيا الطبية وسائر القطاعات التي يمكن دعمها من خلال تطبيقات الثورة الصناعية الرابعة.

وناقش الحضور مفهوم الأغذية المستحدثة التي تم تطويرها بطرق وأساليب تصنيعية جديدة أو نتيجة خلطات أو تركيبات مبتكرة أو المنتجة من مصادر جديدة قابلة للأكل، فيما تسعى وزارة الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة إلى توفير مظلة تشريعية وقانونية مرنة وداعمة لتسهيل الاستثمار في قطاعات صناعات غذائية جديدة، وضمان انسجامها مع المتطلبات الفنية المعتمدة في دولة الإمارات.

الأمن الغذائي

وأكد المشاركون أهمية المواصفة ومساهمتها في تحقيق في الأمن الغذائي بتحقيق الاحتياجات الواردة من الشركاء الاستراتيجيين والجهات المعنية من القطاعين الحكومي والخاص. وتأمين مستوى متقدم في جانب تحقيق الأمن الغذائي وخاصة في ظل أي ظروف طارئة أو مستجدة، بالإضافة إلى توفير بنية تشريعية وقانونية مناسبة لجلب الاستثمارات في القطاعات الجديدة الواعدة.

مواكبة التسارع المتنامي للصناعات الغذائية واستخدام التكنولوجيا المتقدمة في إنتاج الأغذية، بالإضافة إلى دخول منتجات جديدة إلى الأسواق معدلة أو منتجة بطريقة مبتكرة ومصنعة بطرق التكنولوجيا الحديثة. ودخول منتجات متداولة ولكن مصنعة بطرق غير تقليدية ولا تتوفر لها مواصفات قياسية في بعض الأحيان.

وقدم المهندس باسم حمد الطراونة، أخصائي مواصفات غذائية، عرضاً تقديمياً حول أهمية المواصفات وأثر ذلك على سلامة المستهلك والبيئة والاقتصاد الوطني، خصوصاً قطاع الصناعة، من حيث تعزيز التسارع المتنامي للصناعات الغذائية واستخدام التكنولوجيا المتقدمة في إنتاج الأغذية.

منتجات جديدة

كما تحدثت جواهر سعيد الظهوري باحث مواصفات، في قطاع المواصفات والتشريعات في الوزارة، عن أهمية المواصفة في تسهيل دخول منتجات جديدة معدلة أو منتجة بطريقة مبتكرة ومصنعة بطرق التكنولوجيا الحديثة. إلى الأسواق، وكذلك تسهيل دخول منتجات متداولة ولكن مصنعة بطرق غير تقليدية ولا تتوفر لها مواصفات قياسية في بعض الأحيان.

وتم تطوير مواصفة خاصة بالأغذية المستحدثة، للمساهمة في تحقيق الأهداف الاستراتيجية لوزارة الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة، من حيث تحفيز الابتكار وتبني التكنولوجيا المتقدمة في الأنظمة والحلول الصناعية، وتعزيز مكانة الدولة كوجهة عالمية لصناعات المستقبل الرائدة مع بنية تحتية بمستوى عالٍ ومواهب بشرية تمتلك المهارة والمعرفة التكنولوجية.

تأتي الندوة ضمن فعاليات «الإمارات تبتكر 2022»، وهي الأولى لقطاع مصنعي الأغذية والمشروبات والموردين والجمهور العام للتعريف بالمتطلبات والاشتراطات العامة للأغذية المستحدثة، ودور الوزارة في تشجيع تبني التكنولوجيا المتقدمة في التصنيع، والمتطلبات الفنية لاستدامة وتحقيق سلامة المستهلكين، إضافة إلى التعريف القانوني للأغذية المستحدثة وفق ما تحدده المواصفات الإماراتية والعالمية.

طباعة Email