«أبوظبي الأول» يقدّم عرضاً غير ملزم لشراء حصة الأغلبية في «المجموعة المالية هيرميس»

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلن بنك أبوظبي الأول تقديمه عرضاً غير ملزم لشراء حصة الأغلبية في مؤسسة الخدمات المالية المصرية «المجموعة المالية هيرميس القابضة (EFG Hermes)».

ويخضع العرض غير الملزم -على ما لا يقل عن 51% من رأسمال هيرميس- لمتطلبات الفحص النافي للجهالة والموافقات التنظيمية من قبل السلطات والهيئات المختصة في كل من مصر والإمارات. وبعد الاستكمال اللازم لخطوات الفحص النافي للجهالة، يعتزم البنك إطلاق عرض مناقصة إلزامي متوافق مع القوانين والتشريعات المعمول بها.

وفي عرضه غير الملزم إلى مجلس إدارة المجموعة المالية هيرميس، قدم بنك أبوظبي الأول سعراً مبدئياً بقيمة 19.00 جنيه مصري للسهم. ويقدّر عرض بنك أبوظبي الأول قيمة المجموعة المالية هيرميس بمبلغ 18.5 مليار جنيه مصري (1.2 مليار دولار) أي بزيادة قدرها 21% عن سعر الإغلاق في 8 فبراير 2022؛ وزيادة بنسبة 32% و40% و48% عن متوسط السعر المرجح للثلاثة أشهر، والستة أشهر، والاثني عشر شهراً الأخيرة، على التوالي.

وتعتبر المجموعة المالية هيرميس، المدرجة في البورصة المصرية والتي تتخذ من القاهرة مقراً لها، من مؤسسات الخدمات المالية ذات المنتجات المتنوعة التي تخدم الأسواق الناشئة الحدودية، وتتمتع بسجل حافل من الإنجازات على مدى أكثر من 35 عاماً أكسبتها سمعة مرموقة في الأسواق الإقليمية والعالمية.

ويُعرف عن المجموعة المالية هيرميس فريقها الإداري القوي، والتزامها بأعلى معايير حوكمة الشركات، وقوة علامتها التجارية، مما جعلها من المؤسسات المالية المتكاملة التي تغطي أنشطتها الخدمات المصرفية الاستثمارية، والخدمات المالية غير المصرفية، والتقنيات المالية، والخدمات المصرفية التجارية. وبلغ إجمالي أصول المجموعة المالية هيرميس 49.6 مليار جنيه مصري (3.2 مليارات دولار) كما في 30 سبتمبر 2021؛ وحققت صافي أرباح بقيمة 1054 مليون جنيه مصري (67 مليون دولار) خلال الأشهر التسعة الأولى من 2021.

وبالنسبة لبنك أبوظبي الأول، فإنّ العرض غير الملزم يمثل فرصة جيدة للمزيد من السيولة للسهم، ويعزز من القيمة المقدمة لمساهمي المجموعة المالية هيرميس، مما يعكس الأسس الراسخة التي ترتكز عليها الشركة، ونموذجها التشغيلي القوي، وآفاق نموها الواعدة. وتعتبر الصفقة المحتملة خطوة مهمة في مسيرة بنك أبوظبي الأول، فهي تمثل رافداً لطموحاته الاستراتيجية طويلة المدى لكي يصبح المرجع الرئيس في قطاع الخدمات المصرفية الاستثمارية على مستوى المنطقة. ويوفر العرض فرصة لتوسعة نطاق الأعمال وتخصصها وزيادة الإيرادات، الأمر الذي يعزز مكانة البنك وحضوره إقليمياً. وستعتمد هذه الصفقة المحتملة على الإمكانات المتميزة للمجموعة المالية هيرميس في قطاع العمليات المصرفية الاستثمارية، وسجلها الناجح، والسمعة المرموقة لعلامتها التجارية. وسيتم الكشف عن المزيد من التفاصيل عقب استكمال عمليات الفحص النافي للجهالة والصفقة المحتملة في الوقت المناسب.

طباعة Email