«دبي الإسلامي» ينضم إلى منصة التجارة الرقمية لـ «اتصالات ديجيتال»

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلن بنك دبي الإسلامي، انضمامه كعضو رسمي لمنصة التجارة الرقمية، التي أنشأتها «اتصالات ديجتال»، وحدة الأعمال الرقمية لدى مؤسسة الإمارات للاتصالات «اتصالات»، بالتعاون مع 7 بنوك إماراتية رائدة، وشركة «أفانزا» للابتكارات، أول منصة تجارية في الإمارات، تستخدم تقنية البلوك تشين في مختلف العمليات التي تقوم بها.

وتستند المنصة التي تم إطلاقها وتشغيلها تجارياً في 19 أبريل 2021، إلى السحابة الأصلية التي توفرها «اتصالات»، فهي تزوّد المتعاملين بتقنيات التعلم الآلي، ومقدرات الذكاء الاصطناعي، كما تعمل على مكافحة عمليات الاحتيال، ومخاطر التمويل المزدوج، وكشف الصفقات المشبوهة، ودعم مختلف أنواع الوثائق المتعلقة بالأنشطة التجارية، والتي يجب فحصها والتحقق من صحتها، ضمن قاعدة من الخصوصية والأمن لمختلف عملائها من المؤسسات.

وقال الدكتور عدنان شلوان، الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك دبي الإسلامي: انضمام بنك دبي الإسلامي إلى منصة التجارة الرقمية، إنجاز مهم، يعكس مساعيه الرامية إلى الحد من عمليات الاحتيال والتوجه بأمان نحو نظام تمويل تجاري رقمي بالكامل. وتتعاون المصارف الإماراتية، بهدف تدعيم الاستقرار المالي، عبر كامل النظام المالي لدولة الإمارات، والمساهمة في تعزيز قوة اقتصاد البلاد، حيث يعدّ الانضمام إلى المنصة، خطوة رئيسة لتحقيق هذا الهدف، لهذا اخترنا الاستفادة من هذه التقنية المبتكرة، التي توفر لبنك دبي الإسلامي وغيره من البنوك الإماراتية، طريقة لا مركزية وثابتة وشفافة، لتنظيم البيانات ومكافحة عمليات الاحتيال.

وأضاف: لم تكن هناك آلية مركزية منظّمة لتقليل المخاطر لدى القطاع المصرفي الإماراتي، لهذا ستقدّم منصة التجارة الرقمية، الكثير من الفوائد التي لا تقتصر على حماية متعاملي بنك دبي الإسلامي، والنظام المصرفي فحسب، بل ستعمل أيضاً على تعزيز أنشطة التجارة العالمية، إذ تعد المنصة علامة فارقة في مجال الخدمات المصرفية الرقمية، القادرة على جعل عمليات التمويل التجاري سهلة وميسورة وعادلة، ونحن في بنك دبي الإسلامي، نركّز على تقديم حلول قيّمة للمعاملات المصرفية، ونتطلع إلى دعم متعاملينا بخدمات أكثر أماناً.

وقال سلفادور أنجلادا، الرئيس التنفيذي لـ «اتصالات للمشاريع الرقمية»: «يسعدنا أن يكون بنك دبي الإسلامي، المصرف الإسلامي الأكبر على مستوى الدولة، عضواً لدى منصّة التجارة الرقمية، الأمر الذي يعزز قوة هذا الائتلاف، ويعكس التزام القطاع المصرفي بتسريع التحوّل الرقمي، وتمهيد الطريق نحو دخول عصر الخدمات المصرفية الرقمية الجديدة، لهذا نتطلع لأن تحقق المنصة المبنية على أحدث تقنيات البلوك تشين، هذه الغايات، وتسهم في رقمنة عمليات التمويل التجاري في الدولة، التي تعتبر اليوم أحد أكبر مراكز التداول في العالم».

في الوقت ذاته، سينضم بنك دبي الإسلامي أيضاً، إلى اللجنة التوجيهية للمنصة، والتي تضم مصرف الإمارات المركزي، بالإضافة إلى 7 بنوك إماراتية رائدة في الدولة، ومع استعداد مزيد من البنوك للانضمام إلى المنصة، ستصبح قريباً منصة التجارة الوطنية في الإمارات.

طباعة Email