مليار درهم صافي أرباح بنك المشرق خلال 2021

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلن بنك «المشرق» نتائجه المالية للسنة المنتهية في 31 ديسمبر 2021، حيث حقق صافي أرباح بقيمة مليار درهم.

بلغت الأرباح التشغيلية 3.2 مليارات درهم بنمو 44.5% مقارنة مع 2020، نتيجة ارتفاع الدخل التشغيلي وانخفاض النفقات التشغيلية. وجاء صافي الأرباح بقيمة مليار درهم مقارنة مع خسائر 1.3 مليار درهم في 2020. وجاءت الأرباح نتيجة زيادة الأرباح التشغيلية وانخفاض خسائر القروض المتعثرة 38.7% على أساس سنوي.

وارتفعت ودائع العملاء بنسبة 15% للعام 2021 لتصل إلى 101.5 مليار. وشهد إجمالي الأصول نمواً 11.7% ليصل إلى 177.1 مليار درهم بينما نمت القروض والسلف 13.9% في الفترة نفسها إلى 81.5 ملياراً.

منصة مهمة

وقال عبد العزيز الغرير، رئيس مجلس إدارة بنك المشرق: «وفرت عودة الاقتصاد الوطني القوية لتحقيق النمو ونجاح البنك في تطبيق استراتيجياته الرقمية والتشغيلية، منصة مهمة للنمو في 2021.

وشهدنا تحسينات كبيرة على مستوى الدخل التشغيلي وصافي الأرباح بحلول نهاية العام، وكان السبب وراء ذلك مدفوعاً بشكل جزئي بالنمو القوي عبر محفظة القروض، وتحسن البيئة الائتمانية التي أسهمت بخفض مخصصات انخفاض القيمة، وانخفاض طفيف في القروض المتعثرة إلى إجمالي القروض».

أسس النمو

وقال أحمد عبد العال، الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك المشرق: «عملنا خلال عام 2021 على إرساء الأسس لنمو شامل طويل الأجل، وذلك من خلال تنفيذ استثمارات جديدة في موظفينا وفي حلول رقمية مبتكرة.

وقد أدى نموذج التشغيل الحكيم الذي اتبعناه، وتركيزنا على العملاء إلى عودة النمو عبر جميع المقاييس تقريباً، بما في ذلك الأرباح. ويأتي هذا الأداء القوي نتيجة لزيادة الدخل التشغيلي، وانخفاض النفقات التشغيلية.

ولعب نمو ودائع العملاء دوراً مهماً في تعزيز الميزانية العمومية للبنك في 2021، فضلاً عن الزيادات في القروض والسلف.

ونحن سعداء بالنمو القوي في ودائع الحسابات الجارية وحسابات التوفير والزيادة الكبيرة في إجمالي الأصول. واستمر البنك بتعزيز مكانته في القروض، حيث يحتل المشرق المرتبة الثانية بين أكبر بنوك دول التعاون من حيث القروض المشتركة للقروض العالمية».

وأضاف أننا نتطلع إلى 2022 وما بعده، فإن المشرق سيستفيد من استثماراته في الحلول الرقمية الجديدة لتحقيق نمو في إيراداته، وتعزيز تجارب العملاء.

قدرات رقمية

قال عبد العزيز الغرير : سيحافظ بنك المشرق في المدى القريب، على موقفه المتحفظ إزاء المخاطر، وسيستفيد من قدراته الرقمية الرائدة في الصناعة لضمان تقديم أفضل الخدمات والحلول لجميع عملائه. ونحن نهدف إلى تحقيق نمو مستدام من خلال الاستمرار في التركيز على تقديم تجربة عملاء محسّنة، عبر منصات النمو الحالية، والاستثمار المتواصل في برامج التحول الرقمي.

كما سنستمر أيضاً في بناء بنية تحتية قوية، واستراتيجية امتثال تتماشى مع السياسات الحكومية في كل منطقة نعمل فيها.

طباعة Email