6000 زائر يستقطبهم «ستيل فاب 2022 » خلال 4 أيام

ت + ت - الحجم الطبيعي

اختتم مركز «إكسبو الشارقة» بنجاح فعاليات النسخة السابعة عشرة من معرض الفولاذ والصلب «ستيل فاب 2022» الحدث الأكبر من نوعه في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، مقدماً دورة استثنائية عززت من مكانة المعرض وجهة دولية لأهم الشركات العالمية، وكبار المصنعين المحليين والدوليين، حيث نجح الحدث الذي شهد مشاركة 150 عارضاً محلياً ودولياً، في استقطاب أكثر من 6 آلاف زائر معظمهم من التجار والمهنيين.

فرصة

ومكن المعرض، الذي نظمه المركز، بدعم من غرفة تجارة وصناعة الشارقة الشركات والزوار من رجال الأعمال والمصنعين والموردين من عقد العديد من الصفقات والعقود، والتعرف على أحدث الابتكارات العالمية في صناعة الحديد والصلب، من خلال احتضانه كبرى الشركات وعرضها لأكثر من 400 علامة تجارية من 30 دولة، مثلت أبرز العلامات العالمية الرائدة في مجال آلات ومعدات تشكيل الصلب والصفائح المعدنية، بالإضافة إلى حضور نخبة من الشركات الدولية من بريطانيا وألمانيا وإيطاليا وتركيا والهند، إلى جانب الشركات الوطنية الرائدة في مجال الأعمال المعدنية، مقدمين عرضاً لأبرز تقنيات الثورة الصناعية الرابعة في قطاع الحديد والصلب، وأهم التجهيزات والمكائن الخاصة بصناعة الصلب والتقنيات الحديثة في مجالات تشكيل المعادن، وأنظمة الليزر منخفضة التكلفة ومخصصة لقطع المعادن، بالإضافة إلى ماكينات تصنيع الصلب والروبوتات، التي تعمل بالذكاء الاصطناعي.

نجاح

وأعرب سيف محمد المدفع الرئيس التنفيذي لمركز «إكسبو الشارقة»، عن سعادته بالنجاح، الذي حققه معرض «ستيل فاب 2022»، الأمر الذي تجلى باستقطاب عدد كبير من الزوار، إلى جانب إعلان الجهات العارضة عن رغبتها بتعزيز مشاركتها في الدورات المقبلة للمعرض، بالإضافة إلى ما شهده الحدث من حضور واسع لكبرى الشركات الدولية المتخصصة في مجال صناعة الحديد والصلب، مشيراً إلى النشاط القوي الذي يشهده قطاع المعارض والمؤتمرات في إمارة الشارقة، ونجاح «إكسبو الشارقة» في تنظيم واستضافة كبرى الأحداث والفعاليات الإقليمية والدولية، والذي يأتي بفضل التوجيهات السديدة لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، التي مكنت المركز من تحقيق الريادة في صناعة المعارض على مستوى المنطقة والعالم.

ترسيخ

وأشار المدفع إلى أن «ستيل فاب 2022» واصل ترسيخ مكانته حدثاً رئيسياً للأعمال المعدنية على مستوى المنطقة، معززاً من دوره في دعم صناعة الحديد والصلب في إمارة الشارقة، سواء على صعيد إتاحة الفرصة للجهات الدولية المشاركة، لاكتشاف الفرص الاستثمارية الضخمة والواعدة في هذا القطاع الحيوي، أو على صعيد تعزيز كفاءة وإنتاجية الشركات الوطنية والمحلية، معرباً عن شكره وتقديره لغرفة تجارة وصناعة الشارقة على دعمها اللامحدود في سبيل إنجاح فعاليات المعرض وإخراجه بهذه الصورة اللائقة لمسيرته الرائدة.

نخبة

وشهد المعرض على مدار يومين تنظيم مؤتمر «تكنولوجيا الآلات والمعدات»، بإشراف نخبة من الاستشاريين من مختلف دول العالم، نوقش من خلاله أهم القضايا العالمية الآنية، التي جذبت العاملين في قطاع الأعمال المعدنية، وتمحورت حول تأثير جائحة «كوفيد 19» على العرض والطلب، ومتغيرات سوق صناعة الصلب والفولاذ الإنشائي، واستخدام التكنولوجيا الرقمية في صناعة الصلب، ومستقبل صناعة الحديد والصلب، كما حظيت فعاليات المؤتمر بعروض تقديمية واستعراضات حيّة لأبرز تقنيات الثورة الصناعية الرابعة في قطاع الحديد والصلب، وأحدث التجهيزات في مجالات تشكيل المعادن، وسط مشاركة واسعة من كبار المصنعين على مستوى العالم، وممثلي أبرز الشركات المحلية والعالمية الرائدة في مجال الأعمال المعدنية.

تغطية شاملة

وتميز المعرض الذي حظي بدعم من الجمعيات العالمية والشركات الرائدة مثل جمعية المصنعين الإيطاليين للأدوات الآلية والروبوتات وأنظمة الأتمتة والمنتجات المساعدة، وجمعية المقاولين الإماراتيين وشركة فينتشرز الشرق الأوسط، ومجلة كونستركشن ويك أونلاين، بتنوع المعروضات وشموليتها ولا سيما أن فعالياته تزامنت مع الدورة السادسة من معرض «فاستنرز وورلد ميدل إيست» المخصص للربط وصناعة التثبيت، ما قدم تغطية شاملة للزوار من الصناعيين والتجار ورجال الأعمال عن وسائل التثبيت الصناعية وأنظمة التجميع والتركيب وتكنولوجيا تصنيع وسائل التثبيت وخدمات التخزين والخدمات اللوجستية.

طباعة Email