11.75 مليار درهم حيازة المصرف المركزي من الذهب بنمو 10 %

ت + ت - الحجم الطبيعي

ارتفع رصيد مصرف الإمارات المركزي من السبائك الذهبية إلى 11.754 مليار درهم بنهاية نوفمبر الماضي، بزيادة على أساس سنوي، نسبتها 9.8% أو ما يعادل 1.05 مليار درهم مقارنة بنحو 10.702 مليارات درهم في نوفمبر 2020.

وأظهرت النشرة الإحصائية الصادرة عن المصرف المركزي، أمس، أن رصيد المعدن الأصفر ارتفع على أساس شهري بنسبة 0.7% مقارنة بنحو 11.676 مليار درهم في أكتوبر السابق عليه، بينما انخفض بنسبة 8.6%، خلال 11 شهراً الأولى من العام الماضي مقارنة بنحو 12.86 مليار درهم في نهاية ديسمبر 2020.

وتعد قيمة رصيد المركزي من السبائك المسجلة في عام 2021 الأكبر منذ 2015، تاريخ بدء دخول الذهب في أصول «المركزي»، بعدما قرر المركزي حينها، العودة لتكوين احتياطي الذهب المرة الأولى منذ ثماني سنوات، إضافة إلى سلة احتياطاته من العملات الأجنبية. ويندرج الذهب ضمن الأصول المتنوعة التي يملكها «المركزي»، ومنها: أموال سائلة، وشهادات إيداع، وأوراق مالية محتفظ بها حتى تاريخ الاستحقاق.

الودائع الادخارية

في سياق آخر، كشف مصرف الإمارات المركزي عن ارتفاع الودائع الادخارية في القطاع المصرفي إلى 239.4 ملياراً في نهاية نوفمبر الماضي مقارنة بنحو 215.21 مليار درهم في نهاية 2020، ما يعني زيادة بنحو 11.2% أو ما يعادل 24.2 مليار درهم خلال 11 شهراً الأولى من العام الماضي، بينما زادت على أساس شهري، بنسبة 1.2% أو ما يعادل 2.85 مليار درهم مقابل 236.54 مليار درهم في أكتوبر 2021.

وارتفعت الودائع تحت الطلب إلى 820.8 مليار درهم في نوفمبر الماضي، بزيادة على أساس شهري بنسبة 2.4% أو ما يعادل 19.5 مليار درهم مقابل 801.3 مليار درهم في أكتوبر الماضي. فيما ارتفعت بنحو 17.7% خلال 11 شهراً الأولى من العام الماضي أو ما يعادل 123.9 مليار درهم مقابل 696.88 مليار درهم في نهاية ديسمبر 2020.

وبحسب النشرة، انخفضت الودائع لأجل إلى 513.16 مليار درهم في نهاية نوفمبر الماضي بتراجع على أساس شهري 3% أو ما يعادل 16.15 مليار درهم مقابل 529.32 مليار درهم في أكتوبر السابق عليه، بينما انخفضت خلال 11 شهراً الأولى من العام الماضي بنسبة 16.8% أو ما يعادل 103.4 مليارات درهم مقابل 616.59 مليار درهم في ديسمبر 2020.

فروع البنوك

انخفض عدد فروع البنوك الوطنية بالدولة لنحو 513 فرعاً بنهاية نوفمبر، مقابل 518 فرعاً في أكتوبر، و521 فرعاً في سبتمبر، و515 فرعاً في أغسطس، و522 فرعاً في يونيو، و534 فرعاً في مايو، و541 فرعاً في ديسمبر 2020. ووصل عدد مكاتب الدفع إلى 20 مكتباً، وظل عدد فروع البنوك الأجنبية ثابتاً عند 27 فرعاً موزعة على 37 بنكاً. واستقر عدد العاملين في البنوك عند 32.753 ألف موظف في نوفمبر وهو الرقم نفسه المسجل في أكتوبر وسبتمبر الماضيين، موزعين بواقع 25 ألفاً و957 موظفاً بالبنوك الوطنية، و6796 موظفاً بالبنوك الأجنبية.

طباعة Email