رئيس العمليات لدى «صن سيت» للضيافة لـ«البيان»:

حافظ: الإمارات بوابة الشركات للتوسع في الأسواق الدولية

ت + ت - الحجم الطبيعي

قال نزيه حافظ، رئيس العمليات لدى مجموعة «صن سيت للضيافة»: إن دولة الإمارات تجسد الموقع المثالي بالنسبة للجهات، التي تتطلع لتأسيس شركة أو التوسع نحو أسواق دولية جديدة.

وأضاف نزيه في تصريحات لـ«البيان»: إن دولة الإمارات رسخت مكانتها وجهة مثلى للاستثمار والتجارة الدولية، مشيراً إلى أنه سواء كانت الشركة متخصصة في قطاع الضيافة أو السياحة أو الخدمات اللوجستية أو الخدمات المالية، فهناك الكثير من المزايا التي يمكن أن تعزز الإيرادات وتدفع عجلة الأعمال، ولهذا ينبغي على رواد الأعمال والشركات الناشئة ممارسة الأعمال في دولة الإمارات.

موقع استراتيجي

وأكد أن الموقع الاستراتيجي للدولة السبب الرئيسي، الذي يدفع العديد من المستثمرين لتأسيس أعمالهم في الإمارات، حيث تتمتع دبي بموقع استراتيجي وسيط بين أوروبا وآسيا وأفريقيا وعلى مقربة من قارات العالم الأخرى، فضلاً عن احتضان دبي واحداً من أكبر مطارات العالم، يشكل محطة رئيسية لنقل البضائع بين جميع أنحاء العالم، كما تمتلك الإمارة ميناء بحرياً رائداً يلعب دوراً حيوياً في ازدهار حركة التجارة الدولية والاستيراد والتصدير والسياحة والخدمات اللوجستية في المنطقة.

وأوضح نزيه أن دبي تعتبر واحدة من المدن الأكثر أماناً في العالم، كما أنها تمثل واحداً من المواقع الأكثر أماناً لممارسة الأعمال التجارية بالنظر إلى مؤشر الجريمة المنخفض، موضحاً أن دبي تجسد بيئة أعمال معفاة من الضرائب، ولا تفرض الدولة أي ضرائب على الدخل أو على الشركات، ويعني هذا الأمر قدرة رجال الأعمال الأجانب على تأسيس أعمال تجارية وإدارتها في الدولة بملكية كاملة ودون الحاجة لإبرام شراكة مع وكيل أو شريك إماراتي.

وتابع نزيه: «بالإضافة إلى ذلك، تحتضن دبي عدداً هائلاً من الخيارات الترفيهية، لتوفر بذلك مجموعة مثالية من وسائل الراحة التي تمكن من قضاء أوقات ممتعة واستثمار أموالكم».

 

حضور قوي

وأوضح أن البنية التحتية في دولة الإمارات واحدة من بين الأفضل على مستوى العالم، وعلى مدى العقود القليلة الماضية، شهدت الدولة زيادة متسارعة في حجم المرافق الصناعية والسكنية والتجارية الجديدة وعالية المستوى، ويجري العمل على تطوير مطار جديد ونظام مواصلات عامة، يوفر مستويات أعلى من الراحة.

وذكر نزيه: إن مجموعة «صن سيت» تمتلك حضوراً في 10 دول عبر 26 علامة تجارية، حيث تضم محفظة المجموعة فنادق ومنتجعات «ميت»، مع افتتاح أول فنادقنا في بودروم وافتتاح فندق جديد في ماربيا الإسبانية. ومن خلال رؤيتنا الرامية لابتكار تجارب ضيافة فريدة حول العالم، قمنا بتطوير مفاهيم في مجال الضيافة وإدارة مجموعة من العلامات تجارية الشهيرة ومتعددة الجنسيات بما في ذلك كل من «آزور ريزورت آند بيتش كلوب» و«بلاك تاب» و«لويجيا» و«جولدفيش» و«أمّوس» و«دريفت بيتش كلوب» و«سوشي سامبا» و«لامو بيسترو ديل ماري» و«دريم» و«موت 32».

 

اقتصاد مزدهر

وقال نزيه حافظ، رئيس العمليات لدى مجموعة «صن سيت للضيافة»، نعمل في هذا القطاع منذ أكثر من عقد من الزمن، وقد أتاحت لنا الإمارات الكثير من الفرص لتوسيع رقعة أعمالنا، وبالتالي المساهمة في تعزيز اقتصادها المزدهر، مشيداً بالرؤية الثاقبة للقيادة الرشيدة في إرساء الأسس لمكان يحتضن قيم الابتكار والتغيير من أجل تعزيز رفاه سكانها وضيوفها مع الحفاظ على أعلى مستويات الاحترام لثقافتها وتقاليدها العريقة.

وحول آخر الوجهات التي افتتحتها المجموعة أخيراً، قال نزيه افتتحنا مؤخراً كلاً من مطعم «سوشي سامبا» وردهة «أورا سكاي بول» في برج نخلة جميرا.

وبشان خطط المجموعة لعام 2022، أوضح نزيه: إننا بعد النجاح الذي حققه منتجع «ميت بودروم»، قامت المجموعة بتوسيع علامة المنتجعات الرائدة لتشمل الفندق والمنتجع الشاطئي الجديد «ميت ماربيا» في إسبانيا، والمقرر افتتاحه خلال عام 2022.

خطط توسعية

وأضاف: تخطط المجموعة لافتتاح فنادق ومنتجعات جديد على ساحل البحر الأبيض المتوسط في كل من إيطاليا وجنوب فرنسا واليونان وكرواتيا والجبل الأسود ودبي، بما ينسجم مع خططها الرامية للوصول إلى 20 فندقاً في غضون السنوات الثلاث المقبلة، وستقوم المجموعة بافتتاح مطاعمها ونواديها الشاطئية ضمن عدد من المواقع المختارة.

وتابع نزيه: بالإضافة إلى ذلك، تخطط المجموعة لافتتاح ما يصل إلى 12 وجهة جديدة في المملكة العربية السعودية على مدى الأشهر الـ 18 المقبلة، وما يصل إلى 5 وجهات جديدة في قطر قبيل انطلاق مونديال عام 2022، وفي دبي تعمل المجموعة على افتتاح عدد من المفاهيم الجديدة مثل «دريم» و«لامو بيسترو ديل ماري» و«موت 32».

طباعة Email