«فوربس»: الإمارات تمضي قدماً في حركة التصنيع

ت + ت - الحجم الطبيعي

رصدت «فوربس» توجهاً متزايداً من جانب الإمارات نحو التصنيع وسعياً حثيثاً لتأسيس صناعة وطنية قوية ومتنوعة.

ونشرت المجلة الأمريكية تقريراً بعنوان «الإمارات على طريق دفع حركة التصنيع بالتأكيد على الثورة الصناعية الرابعة».

وذكر التقرير أن غالبية زائري الإمارات حالياً يلاحظون أن الدولة تضخ جزءاً ليس بالقليل من احتياطياتها النقدية في تعزيز بنيتها التحتية، وصناعاتها وأسواقها العقارية

وأضاف إن زوار الدولة يلمسون أيضاً طموحاً قوياً ورغبة جامحة بالنجاح في كل مشروع.

وأوضح التقرير أن هذا التوجه من جانب الإمارات يبدو أقوى في حقبة ما بعد جائحة «كوفيد 19»، حيث تبدو الإمارات عازمة بقوة على المُضي قُدُماً في حركة التصنيع، مُستفيدة في ذلك بإصدارها الإماراتي الخاص من الثورة الصناعية الرابعة، الذي يُركز على توظيف المفاهيم التقنية فائقة الحداثة كالذكاء الاصطناعي، تعلم الآلة، البيانات الكبيرة، الروبوتات وغيرها، والاستفادة من إمكانياتها الهائلة.

وأضافت إن هذا التوجه يتلاقى مع خطة التنوع الاقتصادي التي تتبناها الإمارات منذ عدة سنوات لخفض اعتماد اقتصادها على عائدات الصادرات الهيدروكربونية، وذلك استعداداً لحقبة ما بعد النفط.

طباعة Email