مسؤولون قبيل مشاركتهم في مؤتمر غرف التجارة العالمية لـ«البيان»:

الحدث فرصة لتبادل الخبرات في تعزيز التعافي العالمي

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد مسؤولون وخبراء قبيل مشاركتهم بالنسخة 12 لمؤتمر غرف التجارة العالمية في دبي الثلاثاء المقبل، أن الحدث يتيح تبادل الأفكار ومشاركة الخبرات في تعزيز التعافي العالمي وتطوير دور غرف التجارة العالمية والقطاع الخاص.

منصة للحوار

وقال جون دينتون، أمين عام غرفة التجارة الدولية، إنه من اللافت إبّان الجائحة قيام دول بينها الإمارات بتوفير الدعم الشديد للفعاليات التي تدعم الحوار وتبادل الأفكار والخبرات، وذلك رغم قيام دول أخرى بإغلاق باب التعاون والانغلاق، معتبراً أن طموحات دبي ستمهد الطريق للتعافي الاقتصادي في فترة ما بعد «كوفيد 19»، وأكد أن سمعة دبي كمركز للتجارة الرقمية والخدمات اللوجستية والمالية، يمكنها من لعب دوراً محورياً في تعزيز مكانة المؤتمر كمنصة لتحفيز الحوار بين المشاركين، لإلهام القرار العالمي في اتخاذ خطوات لمواجهة التحديات المتنوعة والمترابطة في بيئة الأعمال. وأوضح أن الإنجازات المتحققة لمواجهة الجائحة، لم يستفد منها سوى شريحة صغيرة من سكان العالم، حيث لا تزال هناك دول تعاني من التوزيع غير المتناسق للقاحات، ولا تزال الشركات الصغيرة والمتوسطة، العمود الفقري للاقتصاد العالمي، ترزح تحت قيود التصدير، والرسوم الجمركية وعدم القدرة على التمويل.

وأكد الحاجة إلى قادة يوحدون جهودهم؛ لضمان تعافٍ اقتصادي مرن ومستدام، مشيراً إلى أن المؤتمر يسعى نحو تحقيق هذا الهدف عبر بحثه دور التجارة المفتوحة والاستثمار، وإمكانات التكنولوجيا في تحويل الأعمال إلى نماذج متغيرة تحقق المستقبل المنشود.

قدرات ومقومات

وقال فنسنت سوبيليا، مدير عام غرفة تجارة جنيف، إن دبي وجهة مثالية لاستضافة المؤتمر، فهي تتمتع بعلاقات ممتازة مع العالم، فضلاً عن امتلاكها كافة القدرات والمقومات على مختلف الأصعدة والمجالات، فهي تجسّد براعة العقل البشري وقدرته على الابتكار وبناء أشياء لم يكن يعتقد سابقاً أنها ممكنة. وبيّن أن دبي تعد مركز أعمال دولي رائداً، وتتمتع بزخم إيجابي يعطي دفعة قوية لفعالية بحجم المؤتمر المقبل، معتبراً أن ما أظهرته الإمارة من فكر مستقبلي بشأن قضايا مثل تنويع موارد الاقتصاد، والاستدامة، سيكون بمثابة توضيح واقعي للموضوعات التي سيتم مناقشتها. وقدّر أن تزامن انعقاد المؤتمر مع «إكسبو 2020 دبي»، سوف يجلب المزيد من الأفكار إلى طاولة النقاش.

فرصة مثالية

وقالت نولا واتسون، نائب رئيس غرفة التجارة والصناعة الأسترالية إن دبي تتميز بأنها مدينة ذات حضور عالمي، وهي مركز مالي مرموق ذو موقع استراتيجي بين أوروبا وآسيا والشرق الأوسط، مشيرةً إلى أن تزامن انعقاد مؤتمر غرف التجارة العالمية مع «إكسبو 2020 دبي» يوفر فرصة مثالية تتيح للمشاركين القادمين من مختلف أنحاء العالم الاستفادة من هاتين الفعاليتين خلال تواجدهم في دبي واللقاء مجدداً مع شخصيات سبق لهم العمل معهم من قبل، بالإضافة إلى توسيع شبكة علاقاتهم من خلال اللقاء بأشخاص جدد. وأشارت إلى أن غرفة دبي هي غرفة ناجحة ذات حضور مؤثر وفاعل، وتمتلك رؤية مستقبلية عالمية، الأمر الذي يعد ميزة إيجابية بالنسبة للمؤتمر. كما تتميز دبي بأنها مركز تجارة وأعمال مرموق على مستوى العالم، بالإضافة إلى أنها ستتيح للزوار المشاركين في المؤتمر الاستمتاع بالعديد من التجارب ورؤية العديد من الأماكن المتميزة.

طباعة Email