منصة عالمية تستشرف انتعاش الأعمال

ت + ت - الحجم الطبيعي

تشكل النسخة 12 لمؤتمر غرف التجارة العالمية، منصة مثالية تتيح للمشاركين فيه الفرصة لبحث التحديات والفرص أمام حركة التجارة العالمية وآفاق الانتعاش الاقتصادي بعد فترة غير مسبوقة من الانكماش والتحديات خلفتها جائحة «كوفيد 19»، وإبداء آرائهم حول مستقبل «الغرف» في ظل الثورة الرقمية والمتغيرات الاقتصادية العالمية، وما يجب عليها القيام به لخدمة أعضائها بالمرحلة المقبلة.

وتتضمن قائمة أبرز المتحدثين المشاركين: معالي عمر العلماء، وزير الدولة للذكاء الاصطناعي والاقتصاد الرقمي وتطبيقات العمل عن بُعد، رئيس مجلس إدارة غرفة دبي للاقتصاد الرقمي، وحمد بوعميم، مدير عام «غرفة دبي»، رئيس الاتحاد العالمي لغرف التجارة، وجون دينتون، أمين عام غرفة التجارة الدولية، وأنابيل جونزاليس، نائب مدير عام منظمة التجارة العالمية، وباميلا كوك هاميلتون، المدير التنفيذي لمركز التجارة الدولية، وآدم بوك، مدرب التعليم التنفيذي، المدرب في كلية «ويسكونسن» للأعمال، المدير المالي المؤقت لـ«إندسولين»، وتيد سودر، رئيس الصناعة والبيع بالتجزئة في «غوغل» ؛ نائب رئيس غرفة تجارة شيكاجولاند.

ومن المتوقع أن تشهد النقاشات والجلسات حضوراً ومشاركة فاعلة من قادة ورؤساء «الغرف»، لاستعراض تجاربهم، وتبادل الخبرات وأفضل الممارسات. كما تضم القائمة: ريتشارد بيرغ، الرئيس التنفيذي لغرفة التجارة والصناعة (لندن)، وبن بوترز، الرئيس التنفيذي لغرف التجارة (منطقة اليورو)، وأرتيم داليفيتش، نائب رئيس غرفة تجارة وصناعة (موسكو)، وأدولفو دياز أمبرونا، أمين عام غرفة إسبانيا، وتوكي مابوغونغ، رئيس غرفة لاغوس للتجارة والصناعة، وفريدريك رونال، نائب رئيس غرفة تجارة وصناعة مارسيليا، ونيكولاس أوريبي رويدا، رئيس غرفة تجارة بوغوتا، وفنسنت سوبيليا، مدير عام غرفة تجارة جنيف، ونولا واتسون، نائب رئيس غرفة التجارة والصناعة الأسترالية، وخبراء وأعضاء من غرف التجارة حول العالم.

44 جلسة

ويشارك المتحدثون على مدار ثلاثة أيام في 44 جلسة حوارية؛ لمناقشة عدّة موضوعات ذات الاهتمام المشترك، منها: منظومة التحديات والفرص لغرف التجارة العالمية، والدور المتنامي للشراكات بين القطاعين الحكومي والخاص، ومعايير الصحة والسلامة، ومرونة الأعمال والاستعداد للأزمات والمخاطر المستقبلية، والدعم اللوجستي في ظل المتغيرات الجديدة، وتحديد ضروريات تسهيل الاستثمار بمرحلة ما بعد «كوفيد 19».

طباعة Email