ختام ناجح لمشاركة طيران الإمارات في معرض دبي للطيران 2021

ت + ت - الحجم الطبيعي
 اختتمت طيران الإمارات بنجاح مشاركتها في معرض دبي للطيران 2021، حيث أعلنت عن استثمارات وإقامة شراكات جديدة، وتعزيز العلاقات القائمة، خلال أسبوع الحدث الذي جمع اللاعبين الرئيسيين في قطاع الطيران من جميع أنحاء العالم في دبي في مؤشر قوي على انتعاش الصناعة.
 
وشمل تواجد طيران الإمارات في المعرض هذا العام المشاركة في انطلاق العروض الجوية Flypast، وعرض الطائرات على الأرض، وجناح في الصالة عرض أحدث منتجات المقصورات، بالإضافة إلى ركن لكل من أكاديمية الإمارات لتدريب الطيارين وجامعة الإمارات للطيران. كما استقبلت طيران الإمارات أعداداً كبيرة من المدعوين في شاليه الضيافة الخاص بها.
 
واستقبلت طيران الإمارات على طائرتها A380 سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، والشيخ محمد بن مكتوم بن راشد آل مكتوم. وحظيت أحدث طائرات الإمارات A380 بتقسيم الدرجات الأربع بإقبال كبير من رواد المعرض. وتضمنت الطائرة مقصورة الدرجة السياحية الممتازة وبرز على هيكلها بأحرف ذهبية عملاقة "الإمارات العربية المتحدة 50"، احتفالاً باليوبيل الذهبي لدولة الإمارات العربية المتحدة. كما تم عرض طائرتي Cirrus SR 22 وEmbraer Phenom 100 اللتين تستخدمهما أكاديمية الإمارات لتدريب الطيارين.
 
وأعلنت طيران الإمارات عن استثمار كبير لتعديل 105 من طائراتها البوينج 777 والإيرباص A380 بمنتج الدرجة السياحية الممتازة، بالإضافة إلى تحسينات على المقصورات الأخرى. وسوف ينفذ برنامج التعديل التحديثي بالكامل، الذي يستغرق 18 شهراً ويبدأ في عام 2022، في دبي ما يعزز مكانة دولة الإمارات العربية المتحدة كمركز للتميز في مجال الطيران. كما وقعت طيران الإمارات اتفاقية مع باناسونيك لتقديم مجموعة من حلول الترفيه على متن الطائرة لبرنامج تحديث الدرجة السياحية الممتازة.
 
ووقعت طيران الإمارات أيضاً عدة اتفاقيات وأبرمت شراكات استراتيجية مع ناقلات وموردين لبناء قدراتها المستقبلية ودعم الابتكار في مجال الطيران وتعزيز جهود الاستدامة.
 
ففي اليوم الأول للمعرض، وقعت طيران الإمارات وطيران الخليج مذكرة تفاهم لتطوير تعاون تجاري أعمق بين الشركتين حيث تتطلعان إلى الاستفادة من شبكتي خطوطهما.
 
وفي إطار جهودها المتواصلة لدعم قدرات الشحن وتعزيز سلسلة التوريد العالمية، أعلنت الإمارات للشحن الجوي أنها ستضم طائرتي شحن جديدتين بوينج 777F إلى أسطولها في 2022، كما وقعت اتفاقية مع شركة الصناعات الفضائية الإسرائيلية IAI لتحويل 4 طائرات ركاب بوينج 777-300ER إلى طائرات شحن كاملة، اعتباراً من أوائل عام 2023.
 
ووقعت الإمارات للشحن الجوي أيضاً اتفاقية مهمة مع بريد الإمارات لتطوير منصة لوجستية عالمية للتجارة الإلكترونية، مع التركيز بشكل أساسي على خدمة أسواق في الشرق الأوسط وأفريقيا وغرب آسيا. وتجمع هذه الشراكة، الأولى من نوعها بين ناقلة شحن جوي ومشغل بريدي وطني، بين الشبكة العالمية وقوة سعة الناقلة مع خبرة تسليم الميل الأخير لبريد الإمارات.
 
ودعماً لجهودها الرامية إلى الحد من بصمتها البيئية، وقعت طيران الإمارات اتفاقية مع "جي ئي أفييشن" لتطوير برنامج تجريبي بإحدى طائرات الإمارات البوينج 777-300ER تعمل بمحركات GE90 وتنفيذ رحلة تجريبية باستخدام وقود طيران مستدام بنسبة 100% SAF بحلول نهاية عام 2022. ومن المنتظر أن يوضح هذا التعاون المهم كيف يمكن للطائرات التجارية ذات الجسم العريض التي تستخدم وقود الطائرات المصنوع من مصادر بديلة أن تقلل انبعاثات ثاني أكسيد الكربون خلال دورة حياتها.
 
وشاركت طيران الإمارات في افتتاح العرض الجوي في اليوم الأول للمعرض بتحليق خاص ضم طائرة إيرباص A380 وطائرة بوينج 777 بكسوة الخمسين الخاصة وشعار إكسبو 2020 دبي، بالإضافة إلى طائرات الناقلات الوطنية الأخرى وفريق الفرسان الإماراتي للعروض الجوية.
 
واستقبل جناح طيران الإمارات في المعرض أكثر من 4000 زائر تمكنوا من تجربة طائرة جناح الدرجة الأولى الخاص المغلق بالكامل ودرجة الأعمال على طائرة البوينج 777-300ER ومقعد الدرجة السياحية الممتازة.
 
طباعة Email