تفاهم بين "ايدج" والصناعات الجوية الإسرائيلية لإنشاء مركز محلي لصيانة أنظمة البصريات الكهربية

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت مجموعة ايدج وشركة الصناعات الجوية الإسرائيلية، المطورة والمصنّعة الرئيسية في قطاعي الدفاع والطيران في إسرائيل، اليوم عن توقيع مذكرة تفاهم حول تأسيس مركز صيانة لمجموعة مختارة من أنظمة الشركة الإسرائيلية في الإمارات.

وإضافة إلى الصيانة، سيدعم المركز تسويق تلك الأنظمة على الصعيد المحلي ..وتغطي الاتفاقية أنظمة بصريات كهربية متطورة تقدمها الشركة الإسرائيلية بما يشمل مجموعة أنظمة المكونات الضوئية، والمكونات الضوئية المصغرة، ومكونات المراقبة المستقرة ومتعددة المستشعرات للتطبيقات البرية والبحرية والجوية.

 وزودت الشركة نظام المكونات الضوئية للاستشعار الكهروضوئي بمُحدد ليزر قوي ومكتشف مدى آمن للعين ..أما نظام المكونات الضوئية المصغرة فيتألف من محورين يشملان كاميرا نهارية بالألوان يمكنها التكبير باستمرار وكاميرا حرارية، ومؤشر ليزر، ومكتشف مدى ليزر آمن للعين، ومتعقب أوتوماتيكي ..بينما تعد مكونات المراقبة المستقرة ومتعددة المستشعرات نظام استطلاع بعيد المدى ومستقر جداً ويستهدف مجموعة حمولات متعددة المستشعرات للتطبيقات الجوية والبحرية.

 وقال عمر الزعابي، نائب الرئيس الأول ورئيس قسم شراء البرامج لدى ايدج: "توفر هذه الاتفاقية مع شركة الصناعات الجوية الإسرائيلية، العالمية والرائدة في الصناعة، فرصاً عديدة لتوسيع نطاق خدمات أنظمة البصريات الكهربية/الأشعة تحت الحمراء في دولة الإمارات وخارجها ..وعبر الجمع بين خبرة شركة الصناعات الجوية الإسرائيلية في ذلك المجال وخبرتنا في تقديم حلول متقدمة محلياً، يمكننا تسريع عمليات الصيانة المعقدة لصالح عملائنا، مع توسيع نطاق التعاون حول الفرص المستقبلية".

 ومن جهته قال بوعز ليفي، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة الصناعات الجوية الإسرائيلية: "يعد توطين المهارات والتعاون أمرين أساسيين وحيويين لنجاح إستراتيجيتنا في الإمارات ..وستتيح لنا الشراكة مع مجموعة ايدج تقديم حلول متكاملة وعالمية المستوى للعملاء، بما يشمل مرافق وقدرات للصيانة ..وسنعمل معاً لتوفير أحدث أنظمة البصريات الكهربية/الأشعة تحت الحمراء وتقليل الوقت المستغرق لإتمام الخدمات المطلوبة من المستخدمين المحليين وتقديم أعلى قيمة ممكنة؛ مما يؤدي إلى تحسين توافر وأداء الأنظمة الأكثر حيوية للمهمات".

 وتشكل الشركتان لجنة ثنائية دائمة لاستكشاف الفرص في هذا المجال داخل دولة الإمارات، وتوسيع التعاون المستقبلي مع بلدان أخرى.

 

طباعة Email