حمدان بن زايد مشيداً بالمستوى المتطور لـ«أديبك 2021»:

الإمارات مقر رئيسي للحوار العالمي حول مستقبل الطاقة

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

زار سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل حاكم أبوظبي في منطقة الظفرة، أمس، معرض أبوظبي الدولي للبترول «أديبك» الذي يعقد تحت رعاية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، بمركز أبوظبي الوطني للمعارض. ويعد «أديبك» أحد أهم الأحداث في قطاع النفط والغاز في العالم، وتضم دورة هذا العام أكثر من 2000 شركة عارضة، بالإضافة إلى 26 جناحاً للدول المشاركة.

وأكد سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، أن الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، استطاعت ترسيخ مكانتها الرائدة عالمياً كمركز مهم للمعارض الدولية ومقر رئيسي للحوار العالمي حول مستجدات وتوجهات قطاع النفط والغاز واستشراف مستقبل هذا القطاع المهم.

وأشار سموه إلى أن «أديبك» يحظى بمشاركة إماراتية وعالمية فاعلة، ويعد منصة مميزة على أرض الدولة، ويخلق فرصاً لبناء شراكات اقتصادية إقليمية وعالمية تسهم بشكل كبير في تنمية وازدهار قطاعات الاقتصاد والطاقة، مما يؤكد على مكانة الإمارات وتأثيرها في الاقتصاد العالمي والتنمية والحفاظ على استقرار السوق العالمية وإمدادات النفط والغاز. وأثنى سموه على جهود القائمين والمنظمين لهذا الحدث العالمي الذي يعكس قدرة أبناء الإمارات على إنجاح أي حدث تستضيفه دولتنا في مختلف المجالات.

وقال سموه في تدوينة على الحساب الرسمي على موقع تويتر: خلال زيارتي لـ"أديبك 2021"، الحدث الأكبر والأهم في صناعة الطاقة العالمية، اطلعت على مستجدات التطوير والابتكار في قطاع النفط والغاز ، وبرامج أدنوك وخططها المستقبلية لتعزيز مكانة الإمارات الرائدة في قطاعي الطاقة والاقتصاد. ونحن متفائلون بالمستقبل وواثقون من كفاءاتنا الوطنية.

جولة

وتفقد سموه في بداية الجولة عدداً من الأجنحة الوطنية والأجنبية، وزار سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، جناح شركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك» يرافقه معالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر، وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لأدنوك ومجموعة شركاتها، حيث اطلع سموه على عمليات أدنوك في مجال الاستكشاف والتطوير والإنتاج والغاز والتكرير والبتروكيماويات، وأحدث التقنيات التي تستخدمها أدنوك لاستكشاف وتطوير وإنتاج النفط والغاز في الحقول البرية والبحرية. كما استمع سموه لشرح عن خطط أدنوك وأهدافها الاستراتيجية للمرحلة المقبلة.

وأشاد سموه بدور أدنوك المحوري في تحفيز النمو والتنويع الاقتصادي في الإمارات، بما يدعم خطط الخمسين عاماً المقبلة للدولة، مثنياً على جهود كوادر أدنوك في تحقيق الأهداف الاستراتيجية للشركة.

أجنحة

وشملت جولة سموه أجنحة موانئ أبوظبي ووزارة الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة وشركة لك أويل وتوتال للطاقة ودولفين للطاقة ومبادلة بتروليوم وشل وبينونه ووترجين، حيث اطّلع على أحدث التقنيات.

رافق سموه خلال الزيارة أحمد الظاهري مدير مكتب سمو ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، وعيسى حمد بوشهاب مستشار سمو رئيس هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، وخديم عبدالله الدرعي الشريك المؤسس والعضو المنتدب لشركة «الظاهرة القابضة».

 

طباعة Email