نائب الرئيس التنفيذي لشؤون التنمية الدولية في «تاليس» لـ«البيان»:

«تاليس الإمارات للتقنيات» ترفع «مراكز الكفاءة» إلى 6 خلال عامين

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

قالت باسكال سوريس، نائب الرئيس التنفيذي لشؤون التنمية الدولية في مجموعة تاليس، إن الشركة الفرنسية الرائدة عالمياً في قطاع تكنولوجيا الدفاع والطيران والقياسات الحيوية، تخطط لرفع عدد «مراكز الكفاءة» التابعة لشركة «تاليس الإمارات للتقنيات» من أربعة إلى ستة مراكز في الإمارات خلال العامين المقبلين، مشيدة بالدعم الذي قدمته السلطات الإماراتية لهذا المشروع. 

وأضافت سوريس في تصريحات لـ«البيان»، على هامش مشاركة الشركة في معرض دبي للطيران، أن تطوير مراكز الكفاءة يأتي تتويجاً للجهود التي تبذلها الشركة لتحفيز النمو في قطاع الصناعات الدفاعية والأمنية من خلال بناء شراكات مع الشركات المحلية، إذ ستعمل «تاليس الإمارات للتقنيات» جنباً إلى جنب مع الشركاء الصناعيين من داخل الدولة، من أجل بناء خطوط التطوير والإنتاج المشترك لأنظمة الرادار وغيرها من أنظمة تكنولوجيا الدفاع. 

وفي 2019 أعلنت كل من تاليس ومجلس توازن الاقتصادي عن تأسيس «تاليس الإمارات للتقنيات» شركة محلية مملوكة بنسبة 100% لشركة تاليس وجاء تأسيسها بهدف التركيز على تطوير الأنظمة الحيوية كالرادارات والاتصالات اللاسلكية ومجموعة متنوعة من التقنيات الدفاعية في مجال الطيران والفضاء، ويعكس تعاون «تاليس» مع «توازن» أهمية خاصة، حيث تسعى «تاليس» إلى المساهمة بفاعلية في تطوير القدرات والإمكانات الهندسية المحلية.

وأضافت سوريس: يسهم عمل «تاليس الإمارات للتقنيات» مع شركات إماراتية في خلق فرص عمل كثيرة، كما ترى مع حجم العمل الذي لدينا، ونعتبر أن تاليس الإمارات للتقنيات جزء لا يتجزأ من النظام البيئي من موردين وشركاء لدولة الإمارات وتهدف المراكز إلى تقديم الخدمات في دولة الإمارات وخارجها.

وأوضحت سوريس: في تاليس الإمارات للتقنيات، لدينا أربعة مراكز كفاءة في مجال الرادارات، أحدها لنظام اتصالات لاسلكي عسكري، وآخر في مركز خدمة الدفاع لدعم عملائنا بناءً على القدرات، والمركز الرقمي، ومقرها هنا في الإمارات، ويعمل في تلك المراكز اليوم 100 شخص، من ذوي المهارات العالية للغاية، ونخطط للوصول إلى 300 شخص في غضون ثلاث سنوات.

وتعرض «تاليس» خلال معرض دبي للطيران تقنيات جديدة لدعم سيادة الدولة على وجه الخصوص من حيث المراقبة الجوية والدفاع الجوي لحماية المجال الجوي الإماراتي، ومنها حلول الرادار بعيد المدى، Alpha GM 400 و GM 60 والذي أعلنت عنه الشركة بمناسبة معرض دبي للطيران، لافتة إلى أن هذا الجيل من الرادار بعيد المدى ويبلغ مدى الإصدار الجديد أكثر من 515 كيلومتراً.

كما تعرض الشركة فئات الرادار الأخرى في عائلة GM من الرادارات الأرضية الرئيسية، وكذلك رادار GO20 MM للطائرات بدون طيار، بالإضافة إلى الإصدار الجديد الذي يتم تطويره وهو رادار Ground Fire 300. 

FlightX

وأضافت سوريس أن نظام التواصل في الطائرات الجديد الذي تعرضه الشركة كذلك وهو Flight X، المتصل بقواعد البيانات الخارجية، يقوم بتوظيف استخدام المعلومات لتحسين الرحلات الجوية مثل معلومات توقعات الطقس، فبدلاً من الرد المتأخر نسبياً لتغيير مسار الطائرة بسبب وجود مقاومة عالية للهواء على سبيل المثال يمكن الحصول على المعلومات بطريقة أسرع، وبالتالي تحسين مسار الطائرة كثيراً بما يقلل من استهلاك الوقود. وأضافت: يمكن لحل FlightX كذلك حقاً تحسين الحركة الجوية من خلال توقع الازدحام، وإذا كان بإمكانك توقع الازدحام، فيمكنك اتخاذ تدابير لتجنب الازدحام في الهواء، مما يمنع تكدس عدد من الطائرات في الجو قبل السماح لها بالهبوط.


الأمن السيبراني

أكدت سوريس أهمية استراتيجية الأمن السيبراني التي تتبعها الشركة، مشيرة إلى أنه ومنذ استحواذها على شركة «جيمالتو» Gemalto قبل عامين في عام 2019، عززت «تاليس» بشكل كبير مجموعة حلول الأمن السيبراني الخاصة بها من خلال تقديم حلول شاملة للغاية لحماية الهويات الرقمية وحماية البيانات لكليهما. وأضافت: العملاء المدنيون والعسكريون يحتاجون إلى معلومات عالية الجودة، لذلك فنحن اليوم من أفضل الشركات في العالم في مجال الأمن السيبراني. ونعتبر أن هذا سيكون ضرورياً لخلق الثقة وفي الفضاء الإلكتروني في وقت أصبح فيه كل شيء رقمياً. رسالتي الرئيسية هي أننا نهدف دائماً إلى إنشاء عالم أكثر أماناً.

طباعة Email