«الإمارات الإسلامي» يستكمل إصدار صكوك بنصف مليار دولار

ت + ت - الحجم الطبيعي

نجح «الإمارات الإِسلامي»، في استكمال صفقة إصدار للصكوك بقيمة 500 مليون دولار لمدة 5 سنوات ضمن برنامجه لإصدار شهاداتٍ للصكوك بقيمة 2.5 مليار دولار. 

وحصل الإصدار على تصنيف (A+) من وكالة «فيتش» الدولية للتصنيف الائتماني. وسيتم إدراج الإصدار الفريد في بورصة ناسداك دبي وبورصة يورونكست دبلن.

وقد ساهم الإقبال القوي من قاعدة المستثمرين العالمية في رفع قيمة طلبات الحجوزات إلى 1.2 مليار دولار، بما يعادل 2.4 ضعف حجم الإصدار الفعلي، ما ساعد «الإمارات الإسلامي» على تقليص الفارق بين سعر العرض والطلب على الصكوك بواقع 25 نقطة أساس مقارنة بالسعر الأولي، وبالتالي تحقيق معدل ربح 2.082٪ سنوياً.

ويعكس هذا التسعير أقل فارق على الإطلاق يدفعه مصرف إماراتي منذ 2008 في إصدار للديون العامة المقوّمة بالدولار، ما يعكس الجاذبية الكبيرة للمصرف بين المستثمرين.

وساهم نجاح الإصدار في تمهيد الطريق لعودة الزخم إلى أسواق رأسمال الدين بالنسبة لجهات الإصدار الإقليمية، عقب الفترة الماضية التي حفلت بالتقلبات، ما يؤكد الريادة القوية لـ «الإمارات الإسلامي».

وتول «الإمارات دبي الوطني كابيتال» وبنك «ستاندرد تشارترد» دور المنسّقين الدوليين للصفقة؛ بينما تولى «مصرف أبوظبي الإسلامي»؛ و«المؤسسة العربية المصرفية»؛ و«بنك دبي الإسلامي»؛ وبنك «إتش إس بي سي»؛ و«المؤسسة الإسلامية لتنمية القطاع الخاص»؛ و«شركة بيتك كابيتال للاستثمار»، مهام مديري الاكتتاب ومديري الطرح المشتركين للصفقة؛ في حين اضطلع «بنك الكويت الدولي» بدور المدير المشارك للصفقة.

وقال صلاح أمين، الرئيس التنفيذي في «الإمارات الإسلامي»: نفخر بنجاحنا في استكمال صفقة إصدار الصكوك الجديدة بنجاحٍ يعكس قدرتنا الاستثنائية على الاستفادة مجدداً من الفرص التي تزخر بها أسواق رأسمال الدين والصكوك في المنطقة.

ويأتي الإقبال الواسع على الصفقة وتضييق فارق التسعير تأكيداً على ثقة المستثمرين الكبيرة بإمكانات وقدرات «الإمارات الإسلامي» المالية والثقة الكبيرة بالآفاق الواعدة للاقتصاد الإماراتي. وجاءت الاستجابة الهائلة التي شهدتها الصفقة من المستثمرين الإقليميين والدوليين بمثابة دلالة واضحة على قوتنا الائتمانية والقيمة الكبيرة التي نقدمها للمستثمرين.

طباعة Email