خدمات متكاملة في مجالات الدفاع والفضاء والأنظمة الجوية تحت سقف واحد

«أيه أي سي» السعودية تستعرض قدراتها في معرض دبي للطيران 2021

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت شركة الإلكترونيات المتقدمة «أيه أي سي AEC»، إحدى شركات الشركة السعودية للصناعات العسكرية SAMI، عن مشاركتها حالياً في الدورة السابعة عشرة من معرض دبي للطيران للعام 2021، فيما تأتي هذه المشاركة للتأكيد على مكانة الشركة الريادية في مجالات الدفاع والفضاء والأنظمة الجوية على مستوى المنطقة واستعراض إمكانياتها وحلولها المتطورة.

وستقدم الشركة مجموعة متقدمة من الحلول والتقنيات ضمن قطاع أعمال الدفاع والفضاء لديها، بما في ذلك خدمات الصيانة والإصلاح والمساندة، وحلول أنظمة القيادة والسيطرة والاتصالات والاستخبارات، ومركز العمليات، ومنتجات وحلول الحرب الإلكترونية، والطائرات بدون طيار، وأنظمة المحاكاة، وغيرها.

كما ستضم المنصة عدداً من المنتجات الخاصة بالشركة السعودية للصناعات العسكرية SAMI من تقنيات وأنظمة ضمن وحدتَي الأنظمة الجوية والإلكترونيات الدفاعية لديها، بالإضافة إلى عددٍ من المعروضات الخاصة بشركة المعدات المكملة للطائرات المحدودة AACC التابعة لشركة SAMI، والتي تضم خدمات الصيانة والإصلاح وتوضيب الأنظمة الهيدروليكية للطائرات وأنظمة الطاقة الثانوية لمنصات متعددة، وكذلك إصلاح وعَمرة أنظمة أجهزة الهبوط للطائرات المدنية، وزيادة قدرات الاختبارات غير التدميرية NDT، وزيادة قدرات صيانة الطائرات العمودية.

وأكّد المهندس وليد بن عبد المجيد أبو خالد، الرئيس التنفيذي للشركة السعودية للصناعات العسكرية ورئيس مجلس إدارة شركة الإلكترونيات المتقدمة، أنَّ «الشركة السعودية للصناعات العسكرية SAMI تولي أهمية كبيرة للمشاركة في المعارض الصناعية، وتواجدنا في معرض دبي للطيران للعام 2021 هو فرصة مناسبة لاستعراض حلول الشركة الرائدة في مجالات الدفاع والفضاء والأنظمة الجوية، بالإضافة إلى إيجاد فرص لعقد شراكات استراتيجية وإقامة علاقات تعاون جديدة مع أبرز الشركات الإقليمية والعالمية. كما نتطلع إلى الاستفادة من هذا المعرض الضخم لتعزيز أهداف نمو أعمالنا ودعم تحقيق هدف رؤية المملكة 2030 المتمثل في توطين ما يربو على 50% من الإنفاق العسكري للمملكة العربية السعودية بحلول نهاية العقد، وذلك من خلال توطين الخبرات ونقل المعرفة والتقنية والإنتاج».

من جانبه، قال المهندس زياد بن حمود المُسلَّم، الرئيس التنفيذي لشركة الإلكترونيات المتقدمة: «تأتي مشاركتنا في هذا الحدث المهم تأكيداً على مكانتنا الرائدة في قطاع الصناعات العسكرية في المملكة العربية السعودية. نحن حريصون على التواجد في المعارض العالمية بشكل مميز بهدف إبراز خبرتنا الطويلة في هذا القطاع، والتعريف بحلولنا وتقنياتنا عالية الجودة، وكذلك لاستعراض قدراتنا الهندسية والتصنيعية، وغيرها. ويصب ذلك في إطار التزامنا بتلبية احتياجات قوات الدفاع والأمن الوطني للمملكة، وتوطين صناعة المنتجات العسكرية، وتطوير قطاع الدفاع والفضاء، وذلك من خلال التصنيع المحلي للمنتجات الدفاعية وتقنيات الطيران، ومواءمة قدراتنا مع رؤية المملكة 2030. كما يمنحنا المعرض فرصة اللقاء بكبار المستثمرين والشركات العالمية والإقليمية المتخصصة في قطاعي الطيران والدفاع لتبادل فرص التنمية والاستثمار في السوق السعودية».

والجدير بالذكر أن شركة الإلكترونيات المُتقدّمة AEC تأسست في عام 1988 وأرست مكانة راسخة في قطاع الصناعات العسكرية في المملكة العربية السعودية على مدى أكثر من ثلاثة عقود، وينتسب إليها أكثر من 2,200 موظف، أكثر من 85% منهم سعوديون، ومن بينهم أكثر من 800 مهندس ومهندسة معتمدين من ذوي المهارات العالية يعملون بكل كفاءة في مختلف أقسام الشركة. كما أن شركة الإلكترونيات المُتقدّمة AEC هي مملوكة للشركة السعودية للصناعات العسكرية SAMI، والتي تُعَد كياناً وطنياً مملوكاً بالكامل لصندوق الاستثمارات العامة، يُعنى بتطوير ودعم ‏الصناعات العسكرية في المملكة العربية السعودية وتعزيز اكتفائها الذاتي، ويلعب دوراً رئيسياً في دعم ‏توطين 50% من إنفاقها العسكري ضمن أبرز مستهدفات رؤية المملكة 2030، ويطمح أن يكون في مصاف ‏أفضل 25 شركة متخصصة في هذا القطاع على مستوى العالم.

طباعة Email