استطلاع «البيان الاقتصادي»: «أديبك» منصة ذهبية للشركات الوطنية

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

كشف استطلاع للرأي أجراه «البيان الاقتصادي» أن غالبية القراء يتوقعون أن تمثل الدورة الجديدة لمعرض ومؤتمر أبوظبي الدولي للبترول (أديبك 2021)، منصة ذهبية لاستعراض المشاريع واستثمارات شركات البترول الوطنية في مجال الطاقة.

وأظهر الاستطلاع - عبر الموقع الإلكتروني لـ«البيان» - أن 57% من القراء يرون في الدورة الجديدة لمعرض ومؤتمر أبوظبي الدولي للبترول (أديبك 2021)، فرصة ذهبية لاستعراض المشاريع واستثمارات شركات البترول الوطنية في قطاع الطاقة، فيما خالفهم الرأي 43% ممن شملهم الاستطلاع.

وأكد 76.7% ممن شاركوا في الاستطلاع على صفحة «البيان» بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر» أن معرض ومؤتمر أبوظبي الدولي للبترول (أديبك 2021)، فرصة للشركات الوطنية، بينما خالفهم التوقعات 23.3% من المشاركين.

دور محوري

وقال الخبير الاقتصادي الدكتور علي سعيد العامري رئيس مجموعة الشموخ لخدمات النفط والغاز والتجارة - في تصريحات خاصة لـ «البيان الاقتصادي»: إن شركات النفط الوطنية لديها دور محوري في الاقتصادات البترولية في دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، حيث تُعنى بالاستثمار في مشاريع النفط والغاز وتحقيق الإيرادات وتوفير مجموعة واسعة من الخدمات العامة.

وأوضح أن العالم يتوجه الآن نحو مصادر الطاقة النظيفة، وهذا التوجه أجبر شركات النفط والغاز على تكييف استراتيجياتها واستثماراتها وجعلها أكثر مرونة في أنظمتها الاقتصادية نحو المشاريع الجديدة أو في توزيع المخاطر ضمن محفظة استثمارية أكثر تنوعاً.

وقال: في خضم ذلك تشهد الإمارات والمنطقة بشكل عام نمواً متصاعداً في مجال الطاقة والمعارض، ومن هنا تكمن أهمية الفعاليات المتخصصة في مجال النفط والغاز، والذي بدوره يوفر منصة مهمة للتواصل مع أكبر المنتجين في قطاع النفط وشركات خدمات حقول النفط والغاز الدوليين والمحليين والتفاعل مع المستثمرين.

المشاريع المبتكرة

وتوقع الخبير الاقتصادي الدكتور علي سعيد العامري أن يشهد المعرض استعراض أفكار المشاريع المبتكرة والفريدة أمام الشركات الدولية المشاركة، والتي تسعى للحصول على حقوق الامتياز والتنقيب في المنطقة، وكذلك الشركات الصغيرة والمتوسطة ورواد الأعمال وأصحاب المشاريع سوف تكون لهم فرصة ذهبية للتواصل مع الشركاء الدوليين لتبادل الخبرات.

طباعة Email