غرفة أبوظبي تبحث التعاون مع منطقة نوفغورود الروسية

ت + ت - الحجم الطبيعي

بحث محمد هلال المهيري مدير عام غرفة تجارة وصناعة أبوظبي، مع تاتيانا لافرنتييفا رئيس مركز دعم الصادرات في نوفغورود الروسية، سبل تنمية مجالات التعاون وآفاق تطوير العلاقات وتعزيز التنسيق بين الجانبين فيما يختص بقطاع الصادرات، وتوسيع قاعدة التعارف واكتساب الخبرات والمشاركة بين مجتمعي الأعمال في إمارة أبوظبي ومنطقة نوفغورود التي تقع في شمال غرب الاتحاد الروسي.

جاء ذلك خلال اللقاء الذي جمعهما في مقر غرفة أبوظبي بحضور كل من عبدالله غرير القبيسي نائب مدير عام غرفة أبوظبي، والدكتور أليكسي بوسيف المدير التنفيذي لمجلس الأعمال الروسي - الإماراتي.

واستعرض اللقاء الفرص المتاحة لإشراك الشركات الصغيرة والمتوسطة لدى الجانبين، في أنشطة التصدير وتحفيز مجالات تعزيز دور مجال التصدير في دعم الاقتصاد الوطني.

وأكد محمد هلال المهيري استعداد غرفة أبوظبي لمد جسور التعاون التجاري بين إمارة أبوظبي ونوفغورود الروسية، واصفاً بيئة أعمال أبوظبي بكونها بيئة حاضنة للأعمال، وتمتلك كل مقومات النمو والازدهار.

من جانبها وصفت تاتيانا لافرنتييفا منطقة نوفغورود الروسية بأنها تتمتع بموقع جغرافي متميز بين موسكو وسانت بطرسبرغ، وتمتلك وسائل النقل المتطورة والبنية التحتية، وهي مزايا هامة جعلت منها مركزاً خصباً ومنطقة تسهل وصول مصدري نوفغورود إلى الأسواق الأجنبية للسلع والخدمات والتقنيات ليس فقط إلى المدن الروسية الكبرى، ولكن أيضاً إلى دول أجنبية مثل إستونيا، لاتفيا، ليتوانيا، فنلندا، وبيلاروسيا.

وأشارت إلى أهمية الاستفادة من إمكانيات غرفة أبوظبي وتوطيد مجالات التعاون مع قطاع الأعمال في إمارة أبوظبي، وتشجيع الاستثمار وعقد الشراكات، بما يسهم في تحقيق المصالح المشتركة، لاسيما في مجال التجارة الخارجية الموجهة نحو التصدير.

طباعة Email