«الاتحاد للطيران» تستشرف فرص الاستدامة

ت + ت - الحجم الطبيعي

تعزز الاتحاد للطيران، حضورها في معرض دبي للطيران 2021، من خلال التزامها القوي والراسخ إزاء الاستدامة، وسترحب الشركة، في المعرض، بطائرتها الجديدة إيرباص A350، وستكون الطائرة المتفوقة الكفاءة في ساحة العرض قبيل إدراجها في أسطول الاتحاد في العام المقبل 2022.

إلا أن مقصوراتها الداخلية لن تفتح أبوابها أمام جمهور المعرض لإلقاء نظرة على ديكورها وأثاثها الداخلي قبل العام القادم. وستنظم طائرة الاتحاد الأكثر شهرة بوينغ 787 دريملاينر إلى الطائرة إيرباص A350 بحلتها الاحتفائية «غرينلاينر» المرتبطة بالاستدامة.

ويأتي معرض الطيران في إطار عام حافل بمشاريع الاستدامة، مع الإعلان عن التمويل المرتبط بالاستدامة والمتعلّق بالحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات، إلى جانب رحلتها المستدامة الأخيرة التي أثبتت كيف يمكن لرحلة واحدة فقط أن تستطيع الحد من الانبعاثات الكربونية بنسبة 72 % .

وذلك من خلال تطبيق مجموعة من كفاءات التشغيل والتعاون والتنسيق الجاد بين مختلف جهات القطاع. ومن المخطط أيضاً أن يتم الإعلان عن عدد من الشراكات مع عمالقة القطاع، تأكيداً على مواصلة الاتحاد مسيرتها الرائدة على صعيد استدامة قطاع الطيران.

واحتفاءً بموضوع وفكرة الاستدامة والحد من الآثار السلبية على البيئة، صممت الاتحاد جناحها في المعرض باستخدام مواد معاد تدويرها، متجنبة استخدام المواد البلاستيكية ذات الاستخدام الواحد، والفينيل والورق. كما قامت بدفع برنامجها الابتكاري نحو الأمام من خلال تعاونها مع المؤسسات المحلية والناشئة لإنتاج أثاث من قطع الطائرات عبر إعادة تدويره، ومعدّات أخرى من البلاستيك المعاد تدويره.

إعادة التدوير

واهتمت شركة Wing’s Craft، ومقرّها الإمارات، بتصميم وإعادة تدوير تشكيلة واسعة من قطع الطائرات التي لم تعد قيد الاستخدام، لبناء جناح الاتحاد. تراوحت بين القطع المعدنية الثقيلة وقطع الأثاث القماشية الناعمة ليكون الجناح احتفالية مدهشة من وحي الطيران.

وتجدر الإشارة، إلى أنه في وقت مبكر من هذا العام أطلقت الاتحاد مسابقة لأصحاب المشاريع الريادية عبر StartAD في جامعة نيويورك أبوظبي، لإيجاد حلول يمكنها دعم خطط الاتحاد في إدارة النفايات. وفازت شركة RePlaste في التحدي، وهي شركة ناشئة تديرها مجموعة من طلاب جامعة نيويورك أبوظبي، حيث قاموا بإعادة تدوير النفايات البلاستيكية لصناعة رقاقات Sapor، والتي يمكن استخدامها في الأثاث الداخلي بديلاً لاستخدام مواد مثل الرخام، وبالتالي تجنب التخلص من البلاستيك أحادي الاستخدام في مكبات النفاية.

وسيتم الاستفادة من مواد الجناح عبر استخدامها مجدداً في فعاليات أخرى مقبلة، بما في ذلك سباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا1 في أبوظبي، والذي سيقام في ديسمبر، وأيضاً في أسبوع أبوظبي للاستدامة الذي سيقام في شهر يناير من العام المقبل 2022.

 
طباعة Email