رئيس مجلس إدارة شركة الخليج العربي للاستثمار:

الإمارات تحتضن أفخم وأغلى عقارات العالم

ت + ت - الحجم الطبيعي

أفاد خليفة سيف المحيربي، رئيس مجلس إدارة شركة الخليج العربي للإستثمار، بأن تنظيم فعاليات معرض «سيتي سكيب غلوبال» العقاري بمركز دبي للمعارض في موقع «إكسبو 2020 دبي» خلال الفترة من 9-11 نوفمبر الجاري، يكتسب أهمية كبيرة في دفع شركات التطوير والاستثمار العقاري للتعريف بمشاريعها السكنية في هذا الحدث الدولي المهم.

كما يتيح الفرصة أمام الزوّار والسيّاح والمشاركين بالمعرض للتعرف على المشاريع عن قرب، وعلى الفرص الاستثمارية التي يتيحها، وطرق التمويل والسداد التي جرى طرحها.

منصة استراتيجية

وقال المحيربي بمناسبة تنظيم الحدث: «يحتضن المعرض العديد من أبرز شركات التطوير العقاري، ويوفر منصة استراتيجية لمطوري العقارات المحليين والدوليين لعرض مشاريع العقارات المحلية والإقليمية والدولية أمام الجمهور من المستثمرين والمشترين والمستخدمين النهائيين، ما يجعل معرض «سيتي سكيب غلوبال» دبي، أحد أهم الأحداث العقارية تأثيراً في العالم».

وأضاف: «لقد تمكنت العقارات في دولة الإمارات من التفوّق على عقارات العالم بفضل جاذبيتها ونوعيتها وطرق السداد المرنة التي يجري طرحها، حيث تضم أغلى الشقق السكنية وأفخم العقارات التي جذبت الملاك والمستثمرين من مختلف دول العالم، مما جعل الإمارات الوجهة المفضلة للإقامة والاستثمار العقاري».

وتابع بالقول: «عقب العودة إلى الحياة الطبيعية، وانطلاق فعاليات معرض «إكسبو 2020 دبي»، أثبتت دولة الإمارات أنها تفوقت على مختلف دول العالم في اتخاذ الإجراءات والتدابير التي خففت من تأثيرات جائحة «كورونا» على الاقتصاد، وساعدت على التعافي في أسرع وقت، لتتفوّق على غيرها من الدول، وتثبت قوة ومتانة اقتصادها، ومتانته في تجاوز الأزمات والتحديات».

وأوضح أن شركات التطوير العقاري المدرجة في الأسواق المالية، قد نجحت في تحقيق أداء متميّز خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري، وسجلت نمواً في الأرباح، إلى جانب مبيعات ملحوظة في وحدات مشاريعها العقارية، حيث نجحت في تسويقها وبيعها خلال فترة زمنية قصيرة، ما يدل على قوة القطاع العقاري وجاذبيته في الدولة.

نمو متصاعد

وذكر المحيربي أنه بعد أكثر من شهر على تنظيم معرض «إكسبو 2020»، شهدت مختلف القطاعات الاقتصادية نمواً متصاعداً، حيث ارتفعت إشغالات الفنادق لمستويات قياسية، كما ازداد الطلب على الوحدات السكنية، فيما صاحب هذا الأمر ارتفاعاً في أسعارها، مشيراً إلى أن دولة الإمارات قد تمكّنت من إبهار العالم بقدراتها وإمكانياتها والمكانة المرموقة التي بلغتها.

واستطرد قائلاً: «إن دولة الإمارات تستعد لمرحلة ما بعد «إكسبو 2020 دبي»، حيث تُسابق الزمن لبلوغ مستقبل مشرق وتتصدر دول العالم، حيث أبهرتنا بالنجاح الذي تحققه في مختلف المجالات و المستويات».

وأكمل: «رغم التحديات الكثيرة، إلا أن القيادة الرشيدة وحكومة الإمارات تعملان من أجل مواصلة النمو، وتحقيق الرفاهية والتطور في الدولة، لتجعلها المكان الأنسب والأفضل للإقامة والمعيشة والعمل والاستثمار».

وبيّن أن القطاع العقاري قد شهد أخيراًَ نمواً ملحوظاً، حيث لم يقتصر الأمر على إمارة دبي فقط، بل امتد إلى جميع إمارات الدولة، مُعرباً عن توقعاته أن يشهد القطاع العقاري مزيداً من الانتعاش في الربع الأول من العام المقبل.

شراكات استراتيجية

وكشف المحيربي أن شركة الخليج العربي للاستثمار بصدد عقد شراكات استراتيجية مع شركات عالمية لديها ذات الاهتمام بالاستثمار في القطاع العقاري والاستثماري بالإمارات.

وقال: «يعمل كل من القطاعين العام والخاص من أجل تحقيق الأهداف التي وضعتها القيادة الرشيدة، حيث شهدت الدولة تطوراً عمرانياً وعقارياً أثبت للجميع الفكر السديد وبُعد النظر الذي تتمتع به قيادتنا، والتفاف المواطنين حولها، بما سيضمن لدولة لإمارات دوماً تصدرها المراكز الأولى في المؤشرات العالمية».

طباعة Email