«موديز»: استقرار التصنيف السيادي لدول الخليج

الإمارات تحقق فائضاً في رصيدها المالي قريباً

ت + ت - الحجم الطبيعي

توقّعت مؤسسة موديز لخدمات المستثمرين «موديز» أن تبدأ الإمارات تحقيق فائض في رصيدها المالي في غضون وقت قريب، وقد يبدأ من العام المُقبل، وأصدرت «موديز» تقريراً عن مستقبل التصنيف الائتماني السيادي للدول الأعضاء بمجلس التعاون الخليجي، ومن دون أن يتضمن التقرير تصنيفاً ائتمانياً لأي دولة من دول المجلس.

وذكر التقرير أن «موديز» تتوقع نظرة مستقبلية مستقرة للتصنيف الائتماني السيادي لدول المجلس عموماً، وذلك بدعم من ارتفاع أسعار النفط منذ مطلع العام الجاري، وأيضاً زيادة حجم إنتاج دول المجلس منه، الأمر الذي يؤدي إلى دعم مواردها المالية.

وتطرق التقرير إلى الأرصدة المالية لدول المجلس، فتوقع أن تحقق كل من الإمارات وقطر فائضاً مالياً في وقت قصير، فيما توقع أن يتضاءل العجز المالي لدى كلٍ من المملكة العربية السعودية وسلطنة عُمان إلى نسبة تقل عن 1% إلى الناتج المحلي الإجمالي لكل منهما.

طباعة Email