معهد المحاسبين الإداريين يؤسس مجموعة عمل عالمية لإدارة الأعمال المستدامة

ت + ت - الحجم الطبيعي

 أعلن «معهد المحاسبين الإداريين» تأسيس مجموعة عمل عالمية لإدارة الأعمال المستدامة، والتي تتمثل مُهمتها في تمثيل مهنة المحاسبة الإدارية والمحاسبين والخبراء الماليين العاملين في قطاع الأعمال. وتأتي هذه الخطوة تزامناً مع الحوار المتواصل الذي تخوضه الحكومات والهيئات التنظيمية وخبراء المعايير حول مستقبل المحاسبة ومجموعة جديدة من متطلبات إعداد التقارير المؤسسية.

وقالت بريجيت دي جراف، الحاصلة على شهادة برنامج المحاسب الإداري المعتمد وبرنامج الاستراتيجيات والتحليل التنافسي ورئيسة مجموعة العمل العالمية لإدارة الأعمال المستدامة: «يتمحور التركيز اليوم حول إعداد التقارير الخارجية بشأن المعايير البيئية والاجتماعية والحوكمة فيما يتعلق باستدامة الأعمال.

ورغم أهمية هذا الجانب، إلا أنه لا يعكس الصورة الكاملة؛ ولذلك نتطلع لأن نكون سبّاقين في التأكيد على دور المحاسبة الإدارية والشؤون المالية في تسهيل بناء شركاتٍ تتمتع بالمرونة والاستدامة، ولمنح مهنة المحاسبة صوتاً مسموعاً يضمن عدم إغفال منظور الإدارة بخصوص هذه التغييرات».

وحول دور مجموعة العمل الجديدة في منطقة الشرق الأوسط، قالت هنادي خليفة، مدير العمليات لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا والهند لدى «معهد المحاسبين الإداريين»: تسعى الشركات في الإمارات إلى تكثيف جهودها لتطبيق أفضل الأطر والسياسات المتعلقة بمعايير المسؤولية البيئية والاجتماعية والحكومة بهدف ترسيخ المكانة الريادية للدولة في مجال الاستدامة.

وسترتبط مجموعة العمل بعلاقات تعاونٍ متعددة المستويات مع الجهات الحكومية والهيئات التنظيمية والمؤسسات المعنية بهدف تحديد نطاق الاختصاص اللازم لمُجتمع المحاسبة الإدارية الدولي. ومن شأن هذه المبادرة أن تسهم في إرساء معيارٍ جديد كلياً على صعيد تطبيق أفضل الممارسات وأكثرها استدامة في مجتمعات الأعمال، تماشياً بالكامل مع أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة.

وقالت شاري ليتان، مديرة أبحاث وسياسات تقارير الشركات لدى «معهد المحاسبين الإداريين»: يمتلك المعهد كافة المقومات اللازمة للتأكيد على الدور المحوري والحاسم لمهنة المُحاسبة في بناء أعمالٍ مُستدامة. ونهدف إلى دعم ذلك بطريقة تسهم في تحقيق القيمة لجميع الأطراف المعنية وتعزيز مستويات الثقة وتسهيل اتخاذ الخطوات العملية المجدية. وتشتمل أبرز أهداف مجموعة العمل الجديدة على تحديد مجموعة من المبادئ الأساسية لبناء منظومة محاسبية ناجحة ومستدامة.

وقال جيف تومسون، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لدى «معهد المحاسبين الإداريين»: يشهد عالمنا طيفاً واسعاً من التغييرات المتواصلة، ولهذا ينبغي للشركات مواكبة هذه التغيرات عبر تعزيز تركيزها الشامل على إدارة الأعمال المستدامة لتحقيق القيمة على المدى الطويل. ويرى المعهد أن الأعمال المستدامة هي أعمال جيدة في بيئة معقدة ومتعددة الأطراف، تسودها حالة من انعدام اليقين.

طباعة Email