الأسهم تستهل نوفمبر بمكاسب 3.6 مليارات درهم

ت + ت - الحجم الطبيعي

عززت الأسهم المحلية مكاسبها في مستهل تعاملات شهر نوفمبر الجاري، بعدما أغلقت مؤشراتها أمس في المربع الأخضر بأرباح تخطت 3.6 مليارات درهم وسيولة قوية تجاوزت 3.1 مليارات مع استمرار حالة التفاؤل المسيطرة على المعنويات منذ انطلاق ماراثون إفصاحات الشركات عن نتائجها الفصلية بأرباح فاقت التوقعات.

وارتفع سوق دبي بنسبة 0.6% ليغلق عند 2881.55 نقطة بالغاً أعلى مستوياته في شهر ونصف شهر، بدعم ارتفاع أسهم العقار والاستثمار والبنوك والنقل والخدمات والاتصالات، فيما زاد سوق أبوظبي بنسبة 0.76% ليصل إلى 7924.65 نقطة على وقع مكاسب أسهم البنوك والعقار والاتصالات والطاقة والخدمات.

واجتذبت الأسهم سيولة بنحو 3.14 مليارات درهم، منها 1.6 مليار في أبوظبي و1.5 مليار درهم في دبي. وجرى تداول 1.63 مليار سهم، موزعة بواقع 1.18 مليار في دبي، و459.5 مليوناً في أبوظبي، عبر تنفيذ 16.76 ألف صفقة.

سوق دبي

وعزز صعود سوق دبي ارتفاع قطاع العقار 0.3% مع نمو «إعمار العقارية» 0.49% و«داماك» 1.44% و«إعمار مولز» 0.49% فيما تراجع «الاتحاد العقارية» 2% و«ديار» 2.2% واستقر «إعمار للتطوير»، وزاد قطاع البنوك 0.5% مدعوماً بنمو «دبي الإسلامي» 0.39% و«الإمارات دبي الوطني» 0.72%.

وصعد قطاع الاستثمار 2.2% بعد ارتفاع «دبي للاستثمار» 1.77% و«سوق دبي المالي» 3.92% و«شعاع كابيتال» 1.91%، ونما قطاع النقل 0.6% مع ارتفاع «العربية للطيران» 0.71% و«أرامكس» 0.46% و«الخليج للملاحة» 2.59%.

وتصدر «داماك» النشاط مستقطباً 1.12 مليار درهم وذلك بعد إعلان «ميبل» عزمها شراء أسهم الشركة من السوق خارج نطاق العرض، تلاه «إعمار العقارية» 68.2 مليون درهم، ثم «الاتحاد العقارية» 50.8 مليون درهم، وحقق «سوق دبي المالي» أكبر ارتفاع بنسبة 3.9%.

فيما كان «الفردوس القابضة» الأكثر انخفاضاً بنسبة 9.82%. واتجه المستثمرون الأجانب نحو الشراء، بصافي استثمار 335.8 مليون درهم، فيما اتجه المستثمرون العرب والخليجيون والمواطنون نحو التسييل.

سوق أبوظبي

ودعم ارتفاع سوق أبوظبي نمو قطاع البنوك 1.65% مع ارتفاع «أبوظبي الأول» 2.25% و«أبوظبي الإسلامي» 0.17% فيما انخفض «أبوظبي التجاري» 0.84%، وزاد قطاع العقار 1.48%، وارتفع قطاع الاتصالات 0.99%.

ونما قطاع الطاقة 0.84%. وانخفض قطاع الاستثمار 0.52%.

وتصدر «أبوظبي الأول» النشاط مستقطباً 310.4 ملايين درهم، ثم «العالمية القابضة» 310.15 ملايين. وحقق «المؤسسة الوطنية للسياحة» أكبر ارتفاع بنسبة 12.35%، فيما كان «أسمنت الخليج» الأكثر انخفاضاً بنسبة 7.5%. واتجه المستثمرون العرب والأجانب نحو الشراء، بصافي استثمار 78.45 مليون درهم، فيما مال المستثمرون الخليجيون والمواطنون نحو البيع.

الاستثمار المؤسسي

مالت المؤسسات نحو الشراء، بصافي استثمار 192.8 مليون درهم، موزعة بواقع 145.2 مليوناً في دبي و47.6 مليوناً في أبوظبي، فيما اتجه المستثمرون الأفراد نحو التسييل بصافي استثمار 192.8 مليون درهم، منها 145.2 مليوناً في دبي و47.6 مليوناً في أبوظبي.

إفصاحات

● أعلنت مجموعة الإمارات للاتصالات، تعيين سلفادور أنجلادا رئيساً تنفيذياً لــ «اتصالات للمشاريع الرقمية»، وذلك كجزء من استراتيجية التحول في المجموعة.

حيث استحدثت هذا المنصب، للوصول إلى الريادة الرقمية على الصعيد الإقليمي، حيث ستشكل «اتصالات للمشاريع الرقمية»، ذراع المجموعة لقيادة التحول الرقمي في المنطقة، من خلال خطة عمل تقوم على تطوير الأعمال والدمج والاستحواذ.

● صادقت الجمعية العمومية لشركة «دار التمويل»، على توصية مجلس الإدارة بشراء الشركة لعدد من أسهمها، بما لا يتجاوز 10 % من عدد الأسهم، بقصد التصرف بها وفق قرار هيئة الأوراق المالية، وتفويض مجلس الإدارة في تخفيض رأس المال، في حال انتهاء المهلة المحددة من الهيئة للتصرف في الأسهم المشتراة، من خلال إلغاء تلك الأسهم، مع تعديل رأس المال.

طباعة Email