ضمن جلسة حوارية في "جيتكس غلوبال 2021" للعام الثالث على التوالي

مجالس المتعاملين تبحث تصميم الخدمات الحكومية الرقمية وتطويرها

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد مشاركون في جلسة حوارية بعنوان "تجربة المتعامل مع الخدمات الحكومية الرقمية"، نظمتها مبادرة "مجالس المتعاملين"، ضمن فعاليات الدورة الـ41 لمعرض “جيتكس غلوبال 2021”، أهمية تصميم وتطوير الخدمات الحكومية بناءً على تجارب وتطلعات المتعاملين من مختلف فئات المجتمع، بما يلبي احتياجاتهم الحالية ويرتقي لتطلعاتهم المستقبلية، من خلال توفير منصات رقمية سهلة الاستخدام تقدم تجارب استثنائية سريعة وسلسة.

نظم الجلسة التي شارك بها عدد كبير من فئات مجتمعية متنوعة، برنامج الإمارات للخدمة الحكومية المتميزة والهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات والحكومة الرقمية، بهدف الاستماع إلى المتعاملين من فئات مجتمعية متنوعة تضم كبار المواطنين وروّاد الأعمال وأصحاب الهمم، والتعرف على آرائهم ومقترحاتهم التي تسهم في تطوير الخدمات الحكومية الرقمية.

ماجد المسمار: مجالس المتعاملين تجسد توجه الحكومة بإشراك المتعاملين في تطوير الخدمات

وأكد سعادة المهندس ماجد سلطان المسمار مدير عام هيئة تنظيم الاتصالات والحكومة الرقمية أن سلسلة مجالس المتعاملين تجسد توجه حكومة الإمارات بإشراك المتعاملين في عمليات تطوير الخدمات والسياسات ذات الصلة، ما يعكس طبيعة الشراكة المجتمعية في المرحلة المقبلة المؤدية إلى الحياة الرقمية، مشيراً إلى أننا نعيش اليوم عصر التواصل الشامل، حيث يمكن التواصل مع مختلف الشرائح المجتمعية عبر قنوات عديدة بما في ذلك اللقاءات المباشرة والنقاشات الحية.

وقال سعادته: "إن التطورات المتلاحقة في عصر الثورة الصناعية الرابعة، والتقنيات الناشئة التي تتجدد من وقت لآخر تحتاج بصورة دائمة إلى التواصل مع المجتمع، من أجل تطوير حلول ابتكارية تلبي توقعات الأفراد وتسهم في سعادة المجتمع، ونحن في الإمارات كنا وما زلنا رواداً في هذا الأمر، حيث تحتل الإمارات المركز الأول إقليمياً و16 عالمياً في مؤشر المشاركة الرقمية، الذي يعد أحد مدخلات مؤشر الخدمات الرقمية الصادر عن الأمم المتحدة".

محمد بن طليعة: مجالس المتعاملين تعزز التواصل والشراكة بين الحكومة المجتمع

من جهته، أكد سعادة محمد بن طليعة رئيس الخدمات الحكومية لحكومة الإمارات، حرص الحكومة على الاستماع إلى آراء المتعاملين والتعرف على رؤاهم ومقترحاتهم وطموحاتهم، بما يجسّد توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" في تقديم خدمات رقمية متكاملة يمكن الوصول اليها من أي مكان وعلى مدار الساعة، بالاستفادة من حلول التكنولوجيا الحديثة، وبما يسهم بالارتقاء بمستوى الأداء وتقديم أفضل الخدمات للمتعاملين وتسهيل حياتهم.

وقال بن طليعة إن تنظيم جلسة لمجالس المتعاملين ضمن فعاليات معرض "جيتكس غلوبال 2021" يهدف لتوفير منصة متكاملة تعزز التواصل بين الجهات الحكومية والمتعاملين من مختلف فئات وأفراد المجتمع، والاستماع إلى أفكارهم ومقترحاتهم التطويرية لتصميم الخدمات الحكومية الرقمية التي تلبي تطلعاتهم في الحصول على تجربة رقمية مثالية تختصر عليهم الجهد والوقت في الحصول على أفضل خدمة، بما يسهم في تعزيز ريادة الدولة وتنافسيتها العالمية، وتحقيق أهداف استراتيجية دولة الإمارات للخدمات الحكومية.

خدمات رقمية تجعل حكومة الإمارات الأفضل عالمياً

وأوضح المتحدثون في الجلسة أن حكومة دولة الإمارات تسعى إلى تطوير خدمات رقمية عالمية تجعلها أفضل حكومة في العالم في تقديم تجربة خدمات فعالة وسريعة ودائمة التحديث والتطوير، تقوم على إشراك المتعاملين في تصميم الخدمات، وتتبنى آراءهم وأفكارهم ومقترحاتهم لتطويرها بما يثري العمل الحكومي في دولة الإمارات.

وركزت الجلسة التي قدمها كل من إبراهيم الحمادي من مكتب رئاسة مجلس الوزراء بوزارة شؤون مجلس الوزراء، والدكتور طارق الهاوي مدير برنامج حكومة الإمارات الذكية في الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات والحكومة الرقمية، على دور المتعاملين وأهمية الاستماع إلى آرائهم في تحسين الخدمات الحكومية الرقمية، والتعرف إلى تجاربهم في الحصول على الخدمة الرقمية، وكيفية تطويرها بما يتناسب مع احتياجاتهم الشخصية.

وتبادل المتحدثون والمشاركون في الجلسة من مختلف فئات المجتمع الآراء والمقترحات حول سبل دعم جهود الجهات الحكومية في تقديم خدمات توفر تجربة متميزة، ودور المتعاملين الفاعل في تصميم وتقديم الخدمات الحكومية، بما يمكن الجهات من الوصول لخدمات تفوق توقعاتهم.

وتمثل مبادرة مجالس المتعاملين التي تنظم ضمن فعاليات "جيتكس غلوبال 2021" " للعام الثالث على التوالي، منصة تفاعلية تجمع متعاملي حكومة دولة الإمارات من مختلف فئات المجتمع، وتمكّنهم من التواصل مع الجهات ومشاركتها في تصميم وتطوير الخدمات، وتتيح الفرصة لهم لعرض أفكارهم ومقترحاتهم بما يسهم في رفع كفاءة تقديم الخدمات الحكومية.

طباعة Email