47 شركة إيطالية بمعرض الشرق الأوسط للساعات والمجوهرات

أعلنت وكالة التجارة الإيطالية والاتحاد الإيطالي لتجار الحرف اليدوية والشركات الصغيرة والمتوسطة، بالتعاون مع السفارة الإيطالية في الإمارات والقنصلية العامة في دبي مشاركة 47 شركة تعرض في معرض الشرق الأوسط للساعات والمجوهرات القادم بالشارقة، حيث تعرض أحدث مجموعاتها من المجوهرات.

وتعد الإمارات واحدة من أسرع أسواق الرفاهية نمواً في العالم، حيث تقدر قيمتها بنحو 7 مليارات يورو، مدعومة من المقيمين والسياح المنفقين بسخاء في هذه الأسواق.

وتزداد صناعة المجوهرات الإيطالية قوة إلى قوتها في الإمارات، حيث أظهرت الأرقام الأخيرة زيادة الصادرات بنسبة 125 في المائة خلال الأشهر الستة الأولى من عام 2021 لتصل إلى 448 مليون يورو، مقارنة بالفترة نفسها من عام 2020، وبنسبة نمو 4.25% مقارنة بمرحلة ما قبل الجائحة (2019).

وقال نيكولا لينر، سفير إيطاليا لدى دولة الإمارات: نفخر بالمشاركة الكبيرة للشركات الإيطالية بمعرض الشرق الأوسط للساعات والمجوهرات، وهو الموعد الإقليمي الأكثر صلة بهذه القطاعات، ما يؤكد ريادة الإمارات ملتقى دولياً متخصصاً وسوقاً مثالياً للإنتاج الإيطالي في منطقة الخليج.

ورغم انخفاض سوق المجوهرات المحلي في 2020 بنسبة 86% بسبب تبعات الجائحة، إلا أن الطلب الإماراتي كان ينمو خلال هذه الأشهر الأخيرة، ما حقق فائدة كبيرة للشركات الإيطالية، فخلال الأشهر الخمسة الأولى من هذا العام، استطاعت إيطاليا أن ترفع حصتها في السوق (من 7,01% في عام 2020 إلى 13,05% في عام 2021)، وزادت صادراتها بنسبة 97.9% وعززت مكانتها كونه مورداً ثالثاً لدولة الإمارات العربية المتحدة بعد الهند وتركيا.

وقال أميديو سكاربا، المفوض التجاري الإيطالي لدى الإمارات: فخورون للغاية بمضاعفة عدد العارضين الإيطاليين في معرض الساعات والمجوهرات بالشارقة، ومعظم العارضين الإيطاليين من الشركات الصغيرة والمتوسطة، التي تستهدف سوق المجوهرات الفاخرة في الإمارات منذ عقود، معتمدة على أصولها المتمثلة في: التصميم والسمعة والابتكار والاستدامة.

وفي عام «إكسبو 2020 دبي»، تعد المجوهرات الإيطالية رابطاً بين الناس وإيطاليا لأن «الجمال يجمع الناس»، كما هو الشعار الرسمي في جناح إيطاليا. وتعتبر المجوهرات أهم منتج يتم تصديره إلى الإمارات، وتمثل 12% من صادراتنا إلى هذا المركز التجاري المهم للغاية.

طباعة Email