اقتصادية عجمان تخرج دفعة من حملة «الدبلوم المهني للرقابة وحماية المستهلك»

ت + ت - الحجم الطبيعي

قامت دائرة التنمية الاقتصادية في عجمان بالتنسيق مع أحد المعاهد المتخصصة بتخريج دفعة جديدة من حملة «الدبلوم المهني للرقابة وحماية المستهلك»، والذي يهدف إلى رفع الكفاءات والمهارات الأساسية لدى المفتشين، وبما يضمن تمكين المفتشين وحصولهم على المهارات اللازمة لتنفيذ كافة المهام الرقابية والتفتيشية وحماية المستهلك في الإمارة.

وقال سعود الشمري، مدير إدارة الرقابة والحماية التجارية في اقتصادية عجمان، إن الدبلوم يمثل استثماراً هاماً في الكوادر البشرية الوطنية، والذي يعد من أهم أولويات قيادتنا الرشيدة، والتي تنادي دائماً بتمكين الكادر الوطني وتسليحه بالمهارات والقدرات والكفاءات التي تمكنه من بناء الوطن. وأضاف أن الهدف الأساسي من الدبلوم، هو تأهيل وتدريب المفتشين على أساسيات والأخلاقيات المهنية، ورفع الكفاءة التفتيشية ليكونوا قادرين على اتخاذ القرارات وأداء مهام العمل بجودة وكفاءة عالية.

وأشار الشمري إلى أن الدبلوم استمر لمدة أسبوع من التدريب المتواصل وتضمن مجموعة من المحاور الرئيسية، أهمها ترسيخ المفاهيم والأخلاقيات والمهارات الأساسية في التفتيش الميداني، وتنمية الحس الأمني لدى المفتشين، والقوانين والتشريعات المنظمة لممارسة الأنشطة الاقتصادية في الإمارة، إضافة إلى شرح واضح ومفصل لقانون حماية المستهلك الجديد والتحديثات التي طرأت على القانون السابق، وشرح لحقوق وواجبات المستهلكين. 

كما غطى الدبلوم التعريف بالملكية الفكرية وآليات توفير الحماية التجارية، ما من شأنه المساهمة في حماية مصالح أصحاب العلامات التجارية، وتوفير البيئة الاقتصادية الملائمة لمزاولة النشاط الاقتصادي في إمارة عجمان وتقنيات الرقابة والتفتيش الميداني. وتم تقديم شرح مفصل للضبطية القضائية وتعريفها وحدودها، ومهارات الاتصال والتواصل الفعال، ومهارات التفاوض الفعال، وأخلاقيات العمل وبروتوكولات العمل الميداني.

طباعة Email