«ري.لايف» تدشن منصة إلكترونية لتجارة السلع والمواد المستردة والمستعملة

ت + ت - الحجم الطبيعي

دشنت «ري.لايف» منصتها الجديدة «ري.لايف ماركت» المتخصصة في بيع وشراء السلع والمواد المستردة والمستعملة بما في ذلك الكرتون المقوّى، والورق، والزجاج، والمعادن، والبلاستيك، والمطّاط، والمنسوجات والخشب. 

وتعمل المنصة الجديدة على ربط البائع والمشتري مباشرة دون الحاجة إلى وسطاء، وبالتالي اختصار الكثير من مراحل التواصل ما بين الطرفين وبما يخدم السوق ويعزز سرعة تداول تلك المواد بين الأطراف، بطريقة سهلة وبسيطة وبقدر كبير من الشفافية.

وقال سالم سلطان العويس، الرئيس التنفيذي لشركة «ري.لايف»: المنصة الجديدة تُسهم في تعزيز الشفافية خلال إجراءات بيع وشراء السلع المستعملة والمستردة والقابلة لإعادة التدوير، وبالتالي نقل المزايدات إلى الفضاء الرقمي عوضاً عن الطرق التقليدية ما يضمن للجميع سرعة الأداء، والكفاءة، والشفافية. 

وتتوفر «ري.لايف» في شكلين هما موقع إلكتروني وتطبيق خاص بالهواتف الذكية، ويستطيع المتداولون وعبر المنصة أو التطبيق الإلكتروني الوصول إلى آلاف المشترين والبائعين المؤهلين وبطريقة سهلة وبسيطة والمزايدة على المنتجات التي يرغبون في شرائها دون استخدام العملات الورقية أو وسطاء.

ومن شأن الخدمة أيضاً أن تدعم التطلعات البيئية للدولة وأهدافها في مجال الاستدامة والاقتصاد الدائري، وذلك عبر توفير تقنيات حديثة تعزز شفافية ومرونة الأعمال وتجنب أي خسائر في الموارد.

وأطلقت «ري.لايف» في مارس 2021 منصة «ري.لايف كوليكت»، وهي خدمة نقل لوجستي سلسة عند الطلب للمقيمين في الإمارات، وذلك باستخدام تطبيق الهاتف المحمول، وحتى الآن تم تحميل التطبيق لأكثر من 12,000 مرة وسجّل أكثر من 3,000 رحلة نقل مع معدل نمو مرتفع، حيث استفادت شركات في مجالات التجارة الإلكترونية، وإدارة النفايات، والأثاث، والمشروعات الصغيرة والمتوسطة من تلك الخدمة. 

ومن المنتظر أن تقدم منصة «ري.لايف ماركت» خدمة مماثلة كونها ستنشئ سوقاً افتراضياً عبر تطبيق الهاتف المحمول والموقع الإلكتروني لبيع وشراء السلع والمواد المستردة والمستعملة.

وشهدت أنشطة التداول عبر المنصة زيادة في معدلات المواد القابلة لإعادة التدوير والتي تم تحميلها على منصتنا، وبلغ المعدل نحو 700%، منذ انطلاق المنصة. وتوفر منصة «ري.لايف ماركت» للشركات بديلاً رقمياً مطوراً لبيع وشراء السلع المستردة والمستعملة عبر عملية شفافة ومبسطة. كما ترسم المنصة ملامح مستقبل تجارة المواد القابلة لإعادة التدوير، وستستمر في النمو والتوسع داخل دولة الإمارات العربية المتحدة، ومستقبلاً في شتى أنحاء العالم.

طباعة Email