مطار الشارقة يختتم حملته الصيفية لصحة وسلامة العمال

ت + ت - الحجم الطبيعي

اختتم مطار الشارقة حملته الصيفية السنوية «معاكم لصيف منعش» التي استمرت على مدار ثلاثة أشهر حيث بدأت في 15 يونيو الماضي، بهدف الحفاظ على صحة وسلامة العمال وتجنيبهم أشعة الشمس خلال وقت الظهيرة في جميع الأماكن المكشوفة. 

وتضمنت الحملة توزيع وجبات يومية للعاملين تحت أشعة الشمس، إضافة إلى حقائب تحتوي على مستلزمات الحماية الشخصية من «كوفيد-19» وأشعة الشمس ودرجات الحرارة المرتفعة.

وأكدت المهندسة لمياء عبيد الشامسي، مدير إدارة الخدمات المساندة في هيئة مطار الشارقة الدولي، أن الحملة جاءت في إطار الجهود التي تبذلها الهيئة لتوفير بيئة عمل مثالية للعمال والحفاظ على صحتهم وسلامتهم، ومنحهم كل الإمكانيات التي تساعدهم في إنجاز أعمالهم بدقة وإتقان، والتي تسهم بمجملها في تمكين مطار الشارقة من تحقيق رؤيته وأهدافه، وخدمة المسافرين والمتعاملين، بما يعزز النشاط السياحي والتجاري في إمارة الشارقة ودولة الإمارات العربية المتحدة.

وحظيت الحملة بأصداء إيجابية كبيرة من العمال والموظفين، الذين أعربوا عن سعادتهم باهتمام القيادة العليا للمطار بصحتهم وسلامتهم، وحرصها على التخفيف عليهم، وأكدوا أن الحملة شكلت حافزاً إضافياً لهم للعمل بكفاءة أكبر وتلبية احتياجات المتعاملين والمسافرين في المطار. 

ويحرص مطار الشارقة على إطلاق حملة الصيف سنوياً دعماً لقرار وزارة الموارد البشرية والتوطين بشأن حظر العمل وقت الظهيرة، وانطلاقاً من سعيه لزيادة الوعي بأهمية الوقاية والحماية من الأخطار والمضاعفات الناتجة عن الحر الشديد.

طباعة Email