تعزيز التعاون والتسيق بين اقتصادية وبلدية الشارقة

ت + ت - الحجم الطبيعي

استقبلت دائرة التنمية الاقتصادية في الشارقة وفداً من بلدية مدينة الشارقة، وذلك بهدف بحث سبل التعاون وتبادل الخبرات وتعزيز العمل المشترك بين الطرفين، حيث يحرص الطرفان على تعزيز العمل مع كل الجهات الحكومية، بما يخدم المصلحة العامة للإمارة.

استقبل الوفد سلطان عبدالله بن هدة السويدي رئيس دائرة التنمية الاقتصادية في الشارقة، وعدد من مديري الإدارات في الدائرة، في حين ترأس وفد البلدية عبيد الطنيجي المدير العام لبلدية مدينة الشارقة، وعدد من المديرين والمسؤولين في البلدية. وبحث الجانبان العديد من القضايا المشتركة التي تصب في المصلحة العامة، حيث جرى تبادل الأفكار حول بعض الإجراءات المتبعة، كما تعرف وفد بلدية الشارقة على هيكلة واستراتيجية العمل المتبعة في المجالات المشتركة، إضافة إلى أحدث التقنيات والحلول المستخدمة في الدائرة، وبحث الطرفان الأمور المشتركة وآليات وسبل تعزيز هذا التعاون، من أجل توفير كل الإمكانيات لقطاع الأعمال والمستثمرين والمتعاملين، والمساهمة في تحقيق التنمية الاقتصادية المستدامة، بما يخدم كل القطاعات في الشارقة، وفقاً لتوجهات القيادة الرشيدة في الإمارة.

وأكد سلطان السويدي حرص الدائرة على تعزيز تعاونها البناء مع بلدية الشارقة، منوهاً بمستوى التعاون القائم بين الجانبين في مجالات عدة منها فرق العمل واللجان المشتركة، التي تعمل على توحيد وتكامل جهود الجانبين بما يواكب التطور الاقتصادي الذي تشهده الإمارة، ويخدم أجندة التنمية الشاملة والمستدامة، مؤكداً أن هذا التعاون أثمر عن تحقيق نتائج ملحوظة عكست تكامل جهودهما.

وأكد أن الدائرة تمضي قدماً في مسيرة التنمية وفق رؤية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة الهادفة إلى تنمية الإنسان وتوفير كل سبل الخدمة والراحة باعتباره أساس النهضة، مشيراً إلى أن اقتصادية الشارقة تسعى بشكل مستمر للتعرف على أفضل الممارسات والحلول وتطبيقها على أرض الواقع.

وأكد عبيد الطنيجي أهمية التعاون والتنسيق مع دائرة التنمية الاقتصادية من أجل تطوير الخدمات المقدمة للمواطنين والمقيمين في الإمارة، وذلك تنفيذاً لتوجيهات القيادة الرشيدة من أجل تبسيط وتعزيز الخدمات المقدمة من الجهات الحكومية، بما يعزز من دور الإمارة الباسمة في تعزيز الجذب السياحي والاستثماري والسكني ودورها في توفير بيئة محفزة على الاستثمار وتقديم كل التسهيلات اللازمة.

وأشار إلى أن البلدية تعمل ضمن منظومة عمل حكومي مشترك، تتكامل بها كل الأدوار من جميع الجهات والمؤسسات والهيئات الحكومية لتقديم أفضل الخدمات، التي تعكس مكانة الإمارة كونها مدينة عالمية، توفر أفضل وأرقى الخدمات في جميع مجالات الحياة.

طباعة Email