تراجع أسبوعي للأسهم بضغوط بيعية

هبطت أسواق الأسهم المحلية الأسبوع الماضي إثر تعرضها لضغوط بيعية استهدفت أسهماً قيادية في قطاعات العقار والبنوك، في وقت اتجه المستثمرون الأجانب نحو الشراء لاقتناص الفرص مع تداول الكثير من الأسهم عند مستويات سعرية مغرية وجاذبة.

ونزل سوق أبوظبي 0.74 % تعادل 58.4 نقطة ليقفل عند 7824.79 نقطة مع تراجع أسهم البنوك والعقار والاتصالات، فيما انخفض سوق دبي بنسبة 2.12 % بما يوازي 61.5 نقطة ليغلق عند 2839.57 نقطة مع تراجع أسهم البنوك والاستثمار والعقار والنقل.

واستقطبت الأسهم سيولة بنحو 7.7 مليارات درهم موزعة بواقع 6.8 مليارات في أبوظبي و909.4 ملايين في دبي، وجرى التداول على 1.52 مليار سهم منها 868.8 مليوناً في أبوظبي و652.9 مليوناً في دبي، عبر تنفيذ 41.13 ألف صفقة.

سوق دبي

وضغط على سوق دبي انخفاض قطاع البنوك 1.7% مع تراجع «دبي الإسلامي» 1.99% و«الإمارات دبي الوطني» 1.75%، ونزل قطاع العقار 2.81% مدفوعاً بهبوط «إعمار العقارية» 3.1% و«إعمار للتطوير» 3.2% و«إعمار مولز» 2.4% و«الاتحاد العقارية» 3.02% و«ديار» 5.5%، فيما ارتفع «داماك» 2.4%.

وهبط قطاع الاستثمار 2.95% بدفع نزول «سوق دبي المالي» 1.87% و«دبي للاستثمار» 3.35% و«شعاع» 1.28%، وتراجع قطاع النقل 1.43% بعد هبوط «أرامكس» 2.67% و«الخليج للملاحة» 2.04% فيما استقر «العربية للطيران».

وتصدر «إعمار العقارية» النشاط مستقطباً 252.7 مليون درهم، تلاه «دبي الإسلامي» جاذباً 88 مليون درهم، ثم «الإمارات دبي الوطني» بسيولة 63.4 مليون درهم.

سوق أبوظبي

وضغط على سوق العاصمة انخفاض قطاع البنوك 1.57% بعد انخفاض «أبوظبي الأول» 1.6% و«أبوظبي التجاري» 1.94% و«أبوظبي الإسلامي» 2.6%، ونزل قطاع العقار 2.12% متأثراً بانخفاض «الدار» 2.14%، و«رأس الخيمة العقارية» 1.57%، وهبط قطاع الاتصالات 1.25%، مع انخفاض «اتصالات» 1.37%، فيما ارتفع «الياه سات» 3.2%.

وتراجع قطاع الطاقة 1.99%، بضغط انخفاض «أدنوك للتوزيع» 3.85%، فيما ارتفع «دانة غاز» 0.95%، واستقر «طاقة»، فيما ارتفع قطاع الاستثمار 0.74% مع ارتفاع «العالمية القابضة» 0.55% و«ألفا ظبي» 1.86%، فيما انخفض «الواحة كابيتال» 5.56% و«إشراق للاستثمار» 1.57%.

هيمن «أبوظبي الأول» على النشاط مستقطباً 1.63 مليار درهم، ثم «العالمية القابضة» بسيولة 1.54 مليار درهم، تلاه «العالمية القابضة» جاذباً 1.36 مليار درهم.

أجانب

وضخ المستثمرون الأجانب غير العرب نحو 107 ملايين و332 ألف درهم في أسواق الأسهم المحلية كمحصلة شرائية في تداولات الأسبوع الماضي، حيث وصل إجمالي مشتريات الأجانب في السوقين لنحو مليار و221 مليون درهم، مقابل مبيعات بنحو مليار و114 مليون درهم، وذلك خلال تداولات الأسبوع الماضي.

ووصلت مشتريات الأجانب في سوق أبوظبي لنحو 1.008 مليار درهم مقابل مبيعات بقيمة 958.4 مليون درهم بصافي استثمار 50.55 مليون درهم، فيما بلغت مشتريات الأجانب في سوق دبي المالي نحو 212.4 مليون درهم مقابل مبيعات بنحو 155.6 مليون درهم بصافي استثمار 56.78 مليون درهم.

وحقق الخليجيون صافي استثمار بنحو 109.1 ملايين درهم كمحصلة شراء في الأسواق الأسبوع الماضي، بعد تسجيلهم مشتريات بنحو 281.8 مليون درهم مقابل مبيعات بنحو 172.7 مليون درهم.

وبلغت مشتريات الخليجيين في سوق دبي نحو 241.6 مليون درهم مقابل مبيعات 80.7 مليون درهم بصافي استثمار 160.8 مليون درهم كمحصلة شراء، فيما حققوا مشتريات في سوق أبوظبي بنحو 40.2 مليون درهم مقابل مبيعات بنحو 91.9 مليون درهم بصافي استثمار 51.7 مليون درهم كمحصلة بيع.

طباعة Email