أكبر عقد بصناعة التبريد عالمياً في دبي

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

سجلت مؤسسة الإمارات لأنظمة التبريد المركزي «إمباور» نقلة نوعية في توظيف التقنيات العصرية لتوفير خدمات تبريد المناطق صديقة للبيئة، عبر صفقة جديدة مع شركة «ميتسوبيشي» تعد الأكبر على مستوى صناعة تبريد المناطق عالمياً.

تقضي الاتفاقية بقيام «ميتسوبيشي» بتزويد «إمباور» بوحدات متطورة من مبردات الطرد المركزي المبردة بالماء بمواصفات خاصة وبسعة تبريد إجمالية تبلغ 100 ألف طن تبريد، وتضمنت الصفقة بنوداً تتيح لـ «إمباور» حق مضاعفة عدد وحدات التبريد العصرية بسعة تبريد إجمالية تصل إلى 200 ألف طن تبريد خلال العامين المقبلين، أي ما يعادل 11% من إجمالي طاقة التبريد.

وتغطي هذه السعة ما يعادل استهلاك برج خليفة 20 مرة. وقال أحمد بن شعفار الرئيس التنفيذي لـ «إمباور»: الصفقة تسهم في تحديث أنظمتنا بتقنيات مبتكرة تساهم بعمليات إنتاج منخفضة الضوضاء وأكثر كفاءة في استخدام الطاقة.

طباعة Email