سوق دبي يستقر عند 2900 نقطة وأبوظبي عند مستوى تاريخي جديد

تباينت إغلاقات الأسهم المحلية في تداولات الأسبوع الماضي، مع بقائها عند مستويات جيدة على وقع استمرار الأساسيات الصلبة للأسواق، إذ واصل سوق أبوظبي مكاسبه للأسبوع الثامن على التوالي مسجلاً مستوى جديداً هو الأعلى في تاريخه، بينما استقر سوق دبي أعلى مستوى 2900 نقطة بدعم مكاسب البنوك والعقار. 

وصعد سوق أبوظبي بنحو 0.29 % أو ما يوازي 22.6 نقطة ليغلق عند 7883.2 نقطة مع صعود أسهم البنوك والعقار والاتصالات والسلع الاستهلاكية والخدمات مقابل هبوط الاستثمار والطاقة والتأمين والصناعة، فيما انخفض سوق دبي بنحو طفيف بنسبة 0.22 % تعادل 6.5 نقاط ليغلق عند 2901.06 نقطة مع هبوط أسهم الاستثمار والنقل والتأمين والاتصالات مقابل ارتفاع البنوك والعقار.

سيولة الأسهم

واستقطبت الأسهم سيولة بنحو 10.4 مليارات درهم موزعة بواقع 9.3 مليارات في أبوظبي و1.09 مليار في دبي، وجرى التداول على 1.99 مليار سهم منها 1.29 مليار في أبوظبي و694.9 مليوناً في دبي، من خلال تنفيذ 46.5 ألف صفقة.

مستويات تاريخية

وقال رائد دياب، نائب رئيس إدارة البحوث والاستراتيجيات الاستثمارية في «كامكو إنفست» لـ«البيان الاقتصادي»، إن الأسواق الإماراتية أغلقت على تباين لكن دون أي تغيير يذكر ولا يزال مؤشر سوق أبوظبي يسجل مستويات تاريخية جديدة، حيث أقفل عند أعلى مستوى له على الإطلاق عند 7,883 نقطة ولم يلاحظ أي تغير للصورة العامة مع استمرار الأساسيات الصلبة للسوق.

وأضاف دياب أن سوق دبي لايزال يحافظ على مكاسبه المسجلة في الفترة الأخيرة مع اقتراب انعقاد إكسبو 2020 والتي من المتوقع له جذب استثمارات أجنبية أكبر مع مشاركة العديد من الدول فيه ولما له من الأثر الإيجابي على جميع القطاعات في الدولة.

ولفت دياب إلى أن الأرباح للشركات والبنوك المدرجة في الربع الثاني من العام الحالي كانت أفضل من التوقعات مقارنة بالربع الثاني من العام الماضي، حيث سجلت البنوك الإماراتية أعلى معدل نمو بنسبة 11.8 %، من ناحية أخرى، عادت أسعار النفط إلى الارتفاع مرة أخرى واستقرت فوق حاجز الـ70 دولاراً مع توقع وكالة الطاقة الدولية ارتفاع الطلب العالمي على النفط مع انتشار اللقاحات والسيطرة على متحورات فيروس «كورونا».

سوق دبي

دعم تماسك سوق دبي ارتفاع قطاع البنوك 0.24 % مع نمو «الإمارات دبي الوطني» 1.78 %، فيما انخفض «دبي الإسلامي» 1.18 %، وزاد قطاع العقار 0.06 % مع نمو «إعمار العقارية» 0.24 % و«إعمار مولز» 0.48 %، فيما انخفض «داماك» 0.8 % و«ديار» 0.9 % و«إعمار للتطوير» 0.74 % و«الاتحاد العقارية» 0.67 %.

بينما انخفض قطاع الاستثمار والخدمات المالية 2.42 % مع تراجع «سوق دبي المالي» 3.6 %و«دبي للاستثمار» 2.2 % و«شعاع» 0.4 %، ونزل قطاع النقل 1.35 % بضغط هبوط «أرامكس» 3.1 % و«الخليج للملاحة» 1.67 %، فيما ارتفع «العربية للطيران» 0.7 %.

تصدر «دبي الإسلامي» النشاط مستقطباً 284.9 مليون درهم، تلاه «الإمارات دبي الوطني» بسيولة 200.5 مليون درهم، ثم «إعمار العقارية» 149.2 مليون درهم. وحقق «الصناعات الوطنية القابضة» أكبر وتيرة صعود بنحو 14.8 %، فيما كان «الفردوس القابضة» الأكثر انخفاضاً بنسبة 18.6 %.

سوق أبوظبي

عزز صعود سوق العاصمة ارتفاع قطاع البنوك 1.69 % مع نمو «أبوظبي الأول» 2.19 % و«أبوظبي الإسلامي» 1.77 %، فيما انخفض «أبوظبي التجاري» 0.64 %، وزاد قطاع الاتصالات 0.74 % مع ارتفاع «اتصالات» 0.89 %، فيما انخفض «الياه سات» 4.6 %، وارتفع قطاع العقارات 0.08 % بعد ارتفاع «الدار» 0.24 %، فيما انخفض «رأس الخيمة العقارية» 3.05 %.

بالمقابل، انخفض قطاع الاستثمار 1.36 % مع تراجع «الفا ظبي» 4.68 % و«إشراق» 4.5 % و«الواحة كابيتال» 3.23 %، فيما ارتفع «العالمية القابضة» 0.07 %، وهبط قطاع الطاقة 1.49 % مع تراجع «أدنوك للتوزيع» 0.67 % و«دانة غاز» 2.78 % و«طاقة» 2.29 %.

وهيمن «أبوظبي الأول» على النشاط مستقطباً 2.01 مليار درهم، يليه «الدار» 1.95 مليار درهم ثم «العالمية القابضة» بسيولة 1.84 مليار درهم. وحقق «رأس الخيمة للدواجن» أكبر ارتفاع بنسبة 65.1 %، يليه «مجموعة الشارقة» 29.62 %، ثم «ريسبونس بلس» بنحو 29.6 %، فيما كان «أسمنت رأس الخيمة» الأكثر انخفاضاً بنسبة 17.1 % ثم «مخازن زي» 16.1 %، يليه «ايزي ليس» 13.15 %.

إرشادات

أكدت هيئة الأوراق المالية والسلع أن للمساهم الحق في الاطلاع على عقد تأسيس الشركة ونظامها الأساسي على موقع الشركة الإلكتروني، كما يحق له أن يتقدم بطلب للشركة لإرسال نسخة من عقد تأسيسها ونظامها الأساسي له على نفقته.

طباعة Email