ملتقى الجهات التنظيمية في دول الخليج يبحث تطورالتقنيات الرقابية والإشرافية

استضافت هيئة الأوراق المالية والسلع - بالتعاون مع الاتحاد العربي لأسواق رأس المال (اتحاد البورصات العربية سابقاً) أول ملتقى - عبر الإنترنت - لدول مجلس التعاون الخليجي لمناقشة تطور التقنيات الرقابية والإشرافية في منطقة الخليج. استقطب الحدث مشاركين من مختلف الجهات التنظيمية بدول مجلس التعاون الخليجي والبورصات والأطراف المعنية في الأسواق المالية.

وأسفرت ردود الفعل الإيجابية التي تم تلقيها بخصوص هذا الحدث عن تشكيل مجموعة عمل دول مجلس التعاون الخليجي حول التكنولوجيا الرقابية Suptech والتكنولوجيا التشريعية Regtech والتي توافقت على إجراء مزيد من الدراسة والبحث في هذا المجال مع التركيز بشكل خاص على دول مجلس التعاون الخليجي.

عقب عدة جولات من المناقشة، وافق فريق العمل على تلخيص النقاط المطروحة والنتائج الرئيسية لمجموعة عمل دول مجلس التعاون الخليجي حول التكنولوجيا الرقابية والتكنولوجيا التشريعية في ورقة عمل تم إصدارها من قبل «الاتحاد العربي لأسواق رأس المال» على موقعهم الإلكتروني. تشرح هذه الورقة مفهوم التكنولوجيا الرقابية والتكنولوجيا التشريعية، وتقدم لمحة موجزة عن أفضل الممارسات العالمية كما تمت مناقشتها خلال الحدث، واعتمادها في دول مجلس التعاون الخليجي خلال الجائحة والتحديات المرتبطة بها بما في ذلك المضي قدماً في تنفيذ الخطط المستقبلية.

تشكلت مجموعة العمل الخليجية الخاصة بالتكنولوجيا الرقابية والتكنولوجيا التشريعية - برئاسة د. مريم بطي السويدي الرئيس التنفيذي لهيئة الأوراق المالية والسلع بالإنابة - وعضوية كل من:

رامي الدكاني، أمين عام المؤسسة العربية للمساواة بين الجنسين

نرجس فاروق جمال، الرئيس التنفيذي للعمليات في بورصة البحرين.

ياسمين الشرف، مدير وحدة التكنولوجيا المالية والابتكار - مصرف البحرين المركزي.

شيرين السيد، رئيس السياسة التنظيمية - مصرف البحرين المركزي

بوجا سينغ، خبير العلاقات الدولية، SCA

ميرنا سليمان، الرئيس التنفيذي لشركة Fintech Galaxy

طباعة Email