الإمارات وإستونيا توقعان مذكرة تفاهم لإنشاء مجلس أعمال مشترك

وقّعت دولة الإمارات وجمهورية إستونيا، مذكرة تفاهم لإنشاء مجلس الأعمال الإماراتي - الإستوني المشترك، لتعزيز العلاقات الثنائية الاقتصادية والتجارية، وذلك ضمن منتدى الأعمال المشترك الإماراتي - الإستوني، الذي عقد مؤخراً في دبي، بتنظيم من اتحاد غرف التجارة والصناعة بالدولة، ووزارة الخارجية والتعاون الدولي.

وعلى هامش المنتدى.. اجتمع معالي الدكتور أحمد بن عبد الله حميد بالهول الفلاسي وزير دولة لريادة الأعمال والمشاريع الصغيرة والمتوسطة، مع وفد من جمهورية إستونيا، برئاسة معالي أندريه سوت وزير ريادة الأعمال وتكنولوجيا المعلومات، بهدف بحث سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، لا سيما في مجال الاقتصاد الرقمي والذكاء الاصطناعي، حيث أشاد معالي الدكتور الفلاسي، بمبادرات جمهورية إستونيا في هذا المجال.

كما تطرق الاجتماع إلى الفرص الاستثنائية التي سيقدمها إكسبو 2020 دبي، لجمهورية إستونيا، لعرض وتعزيز مكانتها الرائدة في مجال التحول الرقمي.

وقّع مذكرة التفاهم، سعادة عبد الله محمد المزروعي رئيس اتحاد غرف التجارة والصناعة بالدولة، وسعادة بيتر راودسيب الرئيس التنفيذي في مؤسسة إستونيا، كما حضر الاجتماع من الجانب الإماراتي، سعادة حميد بن سالم الأمين العام لاتحاد غرف التجارة والصناعة، ومن الجانب الإستوني، سعادة يان راينهولد سفير جمهورية إستونيا لدى الدولة، وريستو كالجوراند مستشار وزير تكنولوجيا المعلومات وريادة الأعمال، وإيجي ديفون رئيسة ممثلي مؤسسة إستونيا.

يشار إلى أن المنتدى، شهد حضوراً واسعاً ورفيع المستوى من الجانبين، حيث ألقى معالي الدكتور أحمد بالهول الفلاسي، ومعالي أندريه سوت، كلمتين افتتاحيتين، عبرا فيهما عن رغبة البلدين في تعزيز العلاقات التجارية والاستثمارية، خصوصاً عبر تأسيس مجلس الأعمال الإماراتي - الإستوني، فيما ألقى سعادة عبد الله المزروعي رئيس مجلس إدارة اتحاد غرف التجارة والصناعة بالدولة، كلمة ترحيبية بالحضور.

طباعة Email