«كلايم» الناشئة تتأهل لنهائيات جولة الإمارات في مسابقة «المبتكر التقني»2021

الصورة:

فازت شركة «كلايم» وهي شركة ناشئة متخصصة في مجال التقنية، ومقرها دولة الإمارات العربية المتحدة بمسابقة كيه بي إم جي برايفت إنتربرايز «المبتكر التقني» للعام 2021، لتنضم «كلايم» إلى باقي الرابحين من 16 دولة حول العالم والمؤهلين لنهائيات المسابقة العالمية خلال قمة الإنترنت 2021 في لشبونة، البرتغال، خلال نوفمبر. 

كانت «كلايم» من بين خمس شركات تقنية ناشئة أخرى تأهلت لنهائيات جولة الإمارات من مسابقة «المبتكر التقني»، وأتاحت جولة الإمارات، التي عقدت في 7 سبتمبر، فرصة للمبتكرين التقنيين في الدولة لعرض طموحاتهم في مجال النمو والابتكار أمام نخبة من خبراء قطاع التكنولوجيا من الإمارات والعالم. 

وقدمت شركة «كلايم» نموذجاً مميزاً لتبسيط إجراءات تقديم مطالبات التأمين والدفع والفصل فيها لمقدمي الرعاية الصحة باستخدام الذكاء الاصطناعي. 

وعن ذلك، علق أنوراج باجباي، الشريك ورئيس المشاريع الخاصة لدى كيه بي إم جي لوار جلف: نحن سعداء بهذا الكم من التجاوب مع مسابقة كيه بي إم جي «المبتكر التقني» في دولة الإمارات العربية المتحدة، ومن بين هذه المجموعة الرائعة من رواد التقنية في الإمارات، والذين شاركوا في المسابقة ليصبحوا نجوماً في مجال التكنولوجيا مستقبلاً، برزت شركة «كلايم» باعتبارها فائزة عن جدارة، بفضل ما قدمته من تقنيات مبتكرة ونموذج أعمال وإمكانية للتوسع عالمياً. 

ضمت لجنة التحكيم نخبة من خبراء هذا القطاع، والتي قامت بتقييم العروض التقديمية وفق ستة معايير متساوية الأهمية، من بينها الأفكار غير المسبوقة والابتكار وإمكانات السوق وتحويل العملاء للمنتجات واختراق السوق والتسويق والإمكانات طويلة الأجل وجودة العرض، وبرغم أن الفائز شركة واحدة فقط، إلا أننا نقدر ونثمن دور هذه الشركات المبتكرة التي تشكل أساساً من أسس التنمية الاجتماعية والاقتصادية في دولة الإمارات، وتتوافق مع رؤية الحكومة الرامية إلى جذب ورعاية الإبداع والمواهب في الدولة. 

وكان من شروط التأهل للتنافس في هذه المسابقة على مستوى الدولة أن تكون أنشطة الشركة تجارية في مجال التكنولوجيا؛ سواء من بداية تأسيسها وحتى تسارع نموها، ويجب أن تكون مسجلة في دولة الإمارات العربية المتحدة، وتعمل منذ خمس سنوات أو أقل (في شكلها الحالي) وتحقق إيرادات تتراوح ما بين مليون إلى 15 مليون دولار أمريكي أو ألا تقل حقوق الملكية بها عن 500 ألف دولار أمريكي.