العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    ناطحة سحاب «سيل» تستعجل الوصول إلى القمة

    يلاحظ سكان ورواد مناطق مرسى دبي، وجميرا بيتش رزيدنس، وجزيرة بلو ووترز، تصاعد أعمال إنجاز ناطحة سحاب «سيل» الفندقية والتي عادت بقوة أواخر 2019 بعدما توقفت عند إنجاز الأساسات في عام 2016 وجرى إضافة أساسات جديدة لمواكبة التصميم الهندسي الجديد للمشروع في 2020، وبحلول منتصف العام الماضي استهلكت أساسات الفندق أكثر من 11800 متر مكعب من الخرسانة (11% من الكمية المستخدمة في أساسات برج خليفة)، وأكثر من 3000 طن من الفولاذ، وتم الانتهاء من اثني عشر طابقاً قبل أشهر عدة. 

    واجتهدت الشركة المصممة «NORR» في الاستفادة من هذا الارتفاع إلى الحد الأقصى من خلال محاكاة مفهوم «وابي سابي»، وهو تقليد ياباني، يركز بشكل أساسي على الأناقة البسيطة والجماليات الريفية، وسيجري تشييد منصة مراقبة زجاجية على سطح البرج لتضمن للزوار الاستمتاع بالمناظر والإطلالات البانورامية على ناطحات السحاب في دبي مارينا ونخلة جميرا ودبي هاربور في مياه الخليج. ويبلغ ارتفاع برج «سيل» 360.4 متراً، وهو أعلى من ارتفاع «جيفورا دبي» المصنف كأعلى فندق بالعالم في الوقت الراهن على ارتفاع 356 متراً من 75 طابقاً. وطبقاً لبيانات برج «سيل»، فسيضم 1209 غرف وأجنحة ومساكن فاخرة موزعة على 82 طابقاً، بما في ذلك 150 جناحاً و«منصة مراقبة وردهة سيل» في الطابق 81 و«شرفة مفتوحة» على السطح، وتضم حمام سباحة إنفينيتي ومنصة مراقبة توفر مناظر بانورامية شاملة لأفق دبي الشهير عالمياً، ونخلة جميرا والخليج العربي، ويمثل شكل المبنى الخارجي المنحني بلطف، المنحوت بشكل تجريدي من المعدن والزجاج، استجابة ملهمة للمعيشة في الطوابق الشاهقة، هذا غير ردهة بطول 300 متر، مع شرفات تقدم إطلالات بتصميم عمودي وتهوية طبيعية، تمتد عبر 82 طابقاً بالمبنى.

    تضم دبي أعلى الفنادق في العالم، جيفورا 360 م، وفندق جي دبليو ماريوت 355م، وفندق الروز ريحان 333 م،، وبرج العرب 321 م، وجميرا أبراج الإمارات 309 م.

    طباعة Email