العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    غرفة رأس الخيمة تستقبل القنصل الكوري لدى الدولة ووفداً من رجال الأعمال

    استقبل محمد حسن السبب مدير عام غرفة تجارة وصناعة رأس الخيمة بالوكالة، في مقر مبنى الغرفة، مون بيونج جون، قنصل عام جمهورية كوريا في دبي ووفداً من رجال الأعمال مرافقاً له، وشهد اللقاء الذي حضره مسؤولو الغرفة بحث سبل تعزيز التعاون والتبادل التجاري في إمارة رأس الخيمة ونظيرتها في كوريا، وآفاق تطويرها بما يسهم في تعزيز مجالات التعاون التجاري والاستثماري المشترك. 

    وقد أعرب محمد حسن السبب مدير عام الغرفة بالوكالة في بداية اللقاء عن تمنياته بالتوفيق، للقنصل العام الجديد في أداء مهام عمله، وبما يعزز علاقات التعاون الوثيقة بين دولة الإمارات وجمهورية كوريا الصديقة. 

    واستعرض السبب مجموعة الخدمات الرائدة التي توفرها الغرفة لأعضائها، فضلاً عن المبادرات المبتكرة التي تنفذها غرفة رأس الخيمة لدعم مجالات العمل الاقتصادي، لافتاً إلى أن الغرفة على أتم الاستعداد لتكثيف التعاون المتبادل وتعزيز العلاقات التجارية والاستثمارية في شتى القطاعات، بما يخدم بيئة الأعمال والمستثمرين لدى الجانبين، كما دعا السبب رجال الأعمال والشركات الكورية بكل فئاتها الصناعية والتجارية والخدمية، للمشاركة في المعارض التي تنظمها مؤسسة سعود بن صقر لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة، لافتاً إلى أن هذه المعارض باتت نافذة العالم على المستقبل المشترك، وتمثل للمشاركين والزائرين القطاع الأكثر اتساعاً الباحث عن رؤية شاملة للعالم من حولنا يتمازج فيه الاقتصادي بالتقني.

    من جانبه، أعرب القنصل الكوري عن سعادته بتمثيل بلاده لدى دولة الإمارات، لافتاً إلى المكانة المرموقة التي تحتلها دول الإمارات على الصعيدين الإقليمي والعالمي، مؤكداً أهمية مواصلة الجهود العملية لتوثيق علاقات التعاون بين البلدين الصديقين في كل المجالات، ولا سيما المجال الاقتصادي والتجاري، ووعد القنصل بالعمل مستقبلاً على تنظيم لقاءات متبادلة بين رجال الأعمال في كلتا الدولتين، على ألا يُكتفى بالتبادل التجاري فقط، مرحباً بفتح قنوات تبادل وتعاون مع المؤسسات الطبية في إمارة رأس الخيمة.

    وتقدم القنصل الكوري بالشكر إلى غرفة رأس الخيمة لحفاوة الاستقبال خلال هذه الزيارة الودية، معرباً عن أمله في تكثيف وتبادل الزيارات بين غرفة رأس الخيمة ورجال الأعمال الإماراتيين ونظرائهم في جمهورية كوريا على حد سواء.

    طباعة Email