«أديا» يُعين عالِماً لتعزيز قسم البحث الكَمي

عَيَن جهاز أبوظبي للاستثمار «أديا» عالِماً نظرياً وحسابياً لينضم إلى مُختبره العلمي الداخلي المعروف باسم «قسم البحث والتطوير الكمي»، وفقاً لما نشرته وكالة «بلومبرغ» نقلاً عن بيان صحفي أصدره الجهاز أمس.

وأفادت الوكالة بأن العالِم الذي سينضم إلى القسم هو ألكسندر ميجدال، وهو أمريكي روسي، وسيتولى قيادة مجموعة من العلماء متعددي الوظائف والاختصاصات لبحث وتطوير استراتيجيات الاستثمار الجديدة، وتوجيه البحوث الرائدة للمساهمة في حل مشاكل الاستثمارات المفتوحة.

ومن الجدير بالذكر أن «أديا» يهدف إلى إدراج أحدث التطورات في الذكاء الاصطناعي وتعلم الآلة من خلال بناء وحدته البحثية، والتي بدورها تهدف إلى تحليل كميات ضخمة من البيانات.

ويلقى علماء البيانات طلباً متزايداً من جانب صناديق الاستثمار السيادية، ومنها «جي آي سي»، وهو صندوق الاستثمار السيادي في سنغافورة، و«مجلس الاستثمار في خطة التقاعد الكندية»، ذلك أنها باتت تنظر إلى التطور في مجالات كتعلم الآلة كمصدر مُحتمل لصقل خبراتها التجارية. 

وقد أمضى ميجدال تسعة أعوام كأستاذ الفيزياء لدى جامعة «برنستون» الأمريكية، وسيواصل أبحاثه في نظرية الاضطراب في الميكانيكا الكمية كأستاذ باحث لدى جامعة «نيويورك أبوظبي».

طباعة Email