مع انضمام 204 شركات جديدة

مركز دبي للسلع المتعددة يسجل أفضل أداء في شهر أغسطس منذ بدايته في عام 2002

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

علن مركز دبي للسلع المتعددة، المنطقة الحرة الرائدة في العالم والسلطة التابعة لحكومة دبي المختصة بتجارة السلع والمشاريع، اليوم تسجيل أفضل أداء في شهر أغسطس على الإطلاق منذ تأسيسه في عام 2002،مع انضمام 204 من الشركات الجديدة، وأفضل أداء لمدة ثمانية أشهر في سبع سنوات. يأتي ذلك استمراراً للنجاح القياسي للمنطقة التجارية في الأشهر الأخيرة واستكمالاً للأداء القوي الذي أظهره المركز خلال النصف الأول من العام الجاري بعدما استقطب 1230 شركة جديدة محققاً أفضل أداء نصف سنوي له منذ عام 2013.

وقد شهد مركز دبي للسلع المتعددة خلال السنوات الماضية نمواً مستمراً، جاء مدعوماً بالشراكات الإستراتيجية التي ساهمت في تعزيز وتبسيط ممارسة الأعمال التجارية هذا بالإضافة إلى الحملات الترويجية التي جذبت التدفقات التجارية إلى إمارة دبي وغيرها من المبادرات الجديدة، بما فيها "مركز كريبتو"التابع لمركز دبي للسلع المتعددة الذي يوفر منظومة شاملة تدعم نمو وازدهار الأعمال والشركات الناشطة في قطاعي التشفير والبلوك تشين.

وفي هذه المناسبة، قال أحمد بن سليم، الرئيس التنفيذي الأول والمدير التنفيذي لدى مركز دبي للسلع المتعددة: "يواصل مركز دبي للسلع المتعددة مسيرة نموّه الواعدة ليقترب من هدفه المنشود الذي يتمثّل في بلوغ 20 ألف شركة عضو ضمن منطقته الحرّة بحلول نهاية العام 2021. يعكس المستوى القياسي على مستوى الأنشطة التجارية، حتى خلال أشهر الصيف الأكثر هدوءاً، الإمكانات الواعدة في منطقتنا التجارية التي تستقطب باستمرار اهتمام الشركات من كافة الأحجام والبلدان. وبالتزامن مع استعداد دبي لاستضافة العالم خلال إكسبو 2020 دبي بعد أسابيع قليلة، فإننا نلمس آفاقاً واسعةً من الفرص المثمرة. وانطلاقاً من هذا الزخم، نتطلع خلال الأشهر القليلة القادمة إلى تسجيل المزيد من الإنجازات والمكتسبات المتميزة".

ومن جانبه، قال أحمد حمزة، المدير التنفيذي للمنطقة الحرة: "يوفر مركز دبي للسلع المتعددة بيئة أعمال مثالية مدعومة بجُملة من المقومات والإمكانات والتي تشمل منظومة رقمية متكاملة تتيح تأسيس الشركات والأعمال رقمياً، بجانب محفظتنا المبتكرة من الحلول والمنتجات والخدمات المتميّزة، مما يجعلنا الشريك المُفضل دائماً لمجتمع الأعمال. كما أن شبكة اتصالاتنا لا مثيل لها وتكتسب هذه العوامل التي سبق وذكرتها أهمية كبيرة لدى أي شركة تطمح إلى توسيع نطاق حضورها وتعزيز مسيرة نموّها".

طباعة Email